إقتصاد

ضيافات يسعى إلى تعزيز الشراكة بين أصحاب المشاريع والمؤسسات العمومية

تطرق الوزير المنتدب لدى الوزير الأول المكلف بالمؤسسات المصغرة، نسيم ضيافات اليوم الإثنين بالجزائر العاصمة إلى المباحثات التي أجراها رفقة وزير الصناعة بهدف إعادة تطبيق تجربة مخبر التصنيع (Fablab) الذي أنشأ بالتعاون مع شركة “ألريم” (ALRIM) التابعة لمجمع “ايميتال” (IMETAL)، وهذا لتعزيز نموذج الشراكة بين أصحاب المشاريع والمؤسسات العمومية.

وفي مداخلة له خلال افتتاح الطبعة الأولى للصالون الوطني للابتكار في مجال التكوين والتعليم المهنيين الذي يقام بالمركز الدولي للمؤتمرات “عبد اللطيف رحال”، يومي 17 و18 مايو الجاري، اعتبر ضيافات أن تجربة مخبر التصنيع تعد وسيلة “لإضفاء مزيد من المصداقية على منتجات المؤسسات المصغرة بفضل الشراكة مع المتعاملين الاقتصاديين”.

وقد تناول وزيرا الصناعة والمؤسسات المصغرة احتمال إنشاء المؤسسات العمومية للتجمعات مع المؤسسات المصغرة أو دخولها في رأس مالها.

كما يتمثل مبدأ مخبر التصنيع،حسب الوزير ضيافات، في إيجاد حاملي المشاريع الابتكارية الذين سيقترحون مشروعهم على المؤسسات العمومية التي بمقدورها أن تصبح شريكة لها في هذا المشروع وتمويلها أيضًا.

وشدّد الوزير المنتدب على الدور الهام الذي يؤديه الطلبة المتخرجين من مراكز التكوين المهني في انشاء المشاريع “الحية” التي تصنف في صنف المؤسسات المبتكرة.

وذكر ضيافات بأن “ما يزيد عن 70 في المائة من المؤسسات المصغرة التي تمولها عديد الآليات هي وليدة التكوين المهني”، مؤكدًا أن “الأخطاء التي ارتكبت في الماضي في مجال تمويل المؤسسات لن تتكرر مجددًا”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى