إقتصاد

طاقة: السيد عرقاب يتطرق مع نظيره المصري إلى سبل تعزيز التعاون الثنائي

تحادث وزير الطاقة والمناجم محمد عرقاب، اليوم الخميس، عبر تقنية التحاضر المرئي عن بعد، مع وزير البترول والثروة المعدنية المصري طارق الملا، والذي تطرق معه إلى فرص التعاون والاستثمار والشراكة، لاسيما في مجالات الطاقة والمناجم والبتروكيمياء والهيدروجين.

وبهذه المناسبة، بحث الجانبان علاقات التعاون الثنائية التي وصفت ب”التاريخية والممتازة” وكذا فرص الاستثمار وسبل تقوية الشراكة في مجال الطاقة والمناجم.

وفي هذا الإطار، تطرق الطرفان على وجه الخصوص إلى فرص الاستثمار والشراكة في مجال المحروقات، لاسيما في مجال البحث والاستكشاف وتطوير واستغلال الحقول والبتروكيمياء، وكذا في مجال غاز البترول المميع -وقود والهيدروجين، إضافة إلى تسويق وتوزيع الغاز الطبيعي المميع.

كما دعا السيد عرقاب الشركات المصرية لاستغلال الفرص المتاحة للاستثمار في الجزائر والشراكة في هذه المجالات والاستفادة من المزايا التي يقدمها القانون الجديد للمحروقات.

من جهة أخرى، أشار الوزيران إلى إمكانيات التعاون والشراكة “الكبيرة” المتاحة في القطاع المنجمي، وبالخصوص في مجالات الصناعات التحويلية للفوسفات وإنتاج الأسمدة الفوسفاتية وتبادل المعلومات والخبرات في هذا الميدان.

من جانبه، أعرب السيد الملا عن ارتياحه لجودة العلاقات الأخوية بين البلدين وتكثيف التعاون الثنائي في مجالات الطاقة والمناجم.

كما اقترح الوزير المصري تكوين فرق عمل مشتركة للتشاور بخصوص المجالات التي تم التباحث بشأنها اليوم وإقامة شراكات متبادلة المنفعة مع الشركات الجزائرية ونقل المعرفة والتكوين.

وفي الأخير، رحب الطرفان بالحوار المستمر في إطار منتدى الدول المصدرة للغاز ومنظمة الأقطار العربية المصدرة للبترول “أوابك”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى