أخبار الوطن

عبد الحكيم بلعابد يستلم مهامه كوزير للتربية الوطنية

استلم عبد الحكيم بلعابد، اليوم الخميس بالجزائر العاصمة، مهامه على رأس وزارة التربية الوطنية خلفا لـ محمد واجعوط وذلك عقب الإعلان عن التشكيلة الجديدة للحكومة.

وأكد الوزير بلعابد، خلال مراسم تسليم المهام، أنه يعود إلى قطاع التربية وهو “متفائل” كونه يعرف اهتمام رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، بالتربية و”متابعته الشخصية والدقيقة لما يجري داخل هذا القطاع الحساس والاستراتيجي والذي توليه الدولة الأهمية القصوى”.

وأضاف، بأن مصدر تفاؤله مرده أيضا “القرار الحكيم والشجاع الذي اتخذه رئيس الجمهورية بفتح ملف القانون الخاص بالتربية الوطنية والذي يعتبر من أهم ملفات القطاع وباعتباره صمام أمان يؤدي بنا إلى الذهاب إلى مستوى آخر من الحياة المهنية الاجتماعية وإلى حيث يكون هناك رفاه مهني لموظفينا”.

كما أعرب عن استعداده “للعمل سويا مع كل الجماعة التربوية”، مؤكدا أن “لديه كامل الثقة في كل مكونات القطاع والشركاء المحترمين الذين أعول عليهم كثيرا وأدعوهم الى كلمة موحدة للنهوض بالقطاع”.

 بلعابد، من مواليد سنة 1964 , متحصل على شهادة مهندس دولة في الاعلام الآلي سنة 1988 وأستاذ مهندس منذ تلك السنة.

كما سبق للسيد عبد الحكيم بلعابد أن تقلد منصب وزير تربية وطنية في 2019 وكان قبلها يشغل منصب أمين عام وزارة التربية الوطنية منذ سنة 2015 . وكان أيضا رئيس الديوان بالوزارة وشغل بها منصب مدير دراسات ومستشار.

كما شغل منصب مدير مركزي بالوزارة ومدير تطوير الموارد البيداغوجية والتعليمية بعد أن شغل منصب مدير التربية لولاية الجزائر ومدير الديوان الوطني لمحو الامية وتعليم الكبار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى