آخر الأخبارإقتصاد

عرقاب: لا يجب الاكتفاء بالنتائج المحققة لحد الآن فيما يخص توازن السوق النفطية

دعا وزير الطاقة و رئيس مؤتمر منظمة الدول المصدرة للنفط أوبك، محمد عرقاب، اليوم السبت دول المنظمة إلى عدم الاكتفاء بالنتائج المحققة لحد الآن في مجال العمل على توازن السوق النفطية و إلى مراجعة دقيقة لهذه السوق.

و في كلمة ألقاها خلال افتتاح أشغال الاجتماع ال179 لمؤتمر المنظمة، المنعقد عبر تقنية التحاضر المرئي عن بعد، صرح الوزير :”على الرغم من التقدم المحرز حتى الآن، لا يجب أن نكتفي بما حققناه. نحتاج إلى مراجعة ظروف السوق بعناية و تحديد أفضل طريقة للمضي قدما”.

و أضاف: “التحديات التي نواجهها تظل مروعة و المثابرة في جهودنا أمر حتمي”.

و ذكر الوزير أنه، منذ دخول تعديلات الإنتاج حيز التنفيذ في مايو 2020، بلغت التسويات الإضافية في الإنتاج التي أعلنتها كل من السعودية و الكويت والإمارات وعمان 1.2 مليون برميل يوميا في شهر جوان الجاري، وهو”أمر بناء للغاية”، حسب قوله.

و وفرت هذه التعديلات للسوق النفطية “الراحة التي كان بحاجة إليها”، حسب الوزير.

و قال في هذا الصدد: ” رأينا شيئا من الانتعاش التدريجي وتحسنت التوقعات لكل من العرض والطلب في الأسابيع القليلة الماضية (…) وارتفع الطلب عالميا حيث يعود النشاط الاقتصادي ببطء إلى شكله الطبيعي”.
و في هذا السياق، عبر السيد عرقاب باسم المنظمة عن شكره لوزير الطاقة السعودي، السيد عبد العزيز بن سلمان، على “الجهود التي بذلها و المواقف التي اتخذها من اجل التوصل إلى توافق في الآراء داخل أوبك”.

و حيا “المواقف المثالية و الجهود الدوؤبة التي قام بها وزير الطاقة السعودي من أجل الوصول إلى توافق في الآراء و حشد الدعم لقضيتنا” و كذا “بمبادرته باقتراح تقديم انعقاد اجتماع أوبك و اجتماع أوبك لصالح الجميع”.

كما ثمن من جهة أخرى الدعم الذي وجدته أوبك من منتجين خارج اتفاقية التعاون و منهم كندا و الأرجنتين و كولومبيا و الإكوادور و مصر و اندونيسيا و النرويج و ترينيدادا و توباغو الذين كانوا جميعهم مراقبين في الاجتماع الوزاري الاستثنائي التاسع لأوبك+.

كما ثمن نتائج الاجتماع الاستثنائي لوزراء الطاقة لمجموعة ال20 المنعقد في 10 ابريل في مجال دعم جهود استقرار السوق.

و بالمناسبة، أشاد السيد عرقاب بمواقف و جهود محافظ أوبك لجمهورية إيران، السيد حسين كازمبور اردبيلي الذي وافته المنية، في مجال تسيير المفاوضات المعقدة بفضل معرفته الواسعة بسوق النفط.

و أعلن السيد عرقاب في الأخير عن تأجيل اجتماع لجنة الرصد الوزارية المشتركة إلى موعد لاحق ريثما تتوفر جميع البيانات و المصادر الثانوية.

و تسعى دول أوبك خلال اجتماعها إلى تمديد اتفاق 12 أبريل المتعلق بخفض الإنتاج بـ 9.7 مليون برميل يوميا خلال ماي و يونيو إلى أبعد من هذا التاريخ و هو الاقتراح الذي سيطرح على اجتماع دول أوبك+.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق