إقتصاد

 عرقاب يبحث مع السفير السعودي سبل تعزيز التعاون الثنائي في مجالات الطاقة والمناجم

استقبل وزير الطاقة والمناجم محمد عرقاب،اليوم الإثنين بالجزائر العاصمة، سفير المملكة العربية السعودية بالجزائر عبد الله بن ناصر البصيري، الذي تطرق معه إلى سبل تعزيز التعاون في مجالات الطاقة والمناجم، حسبما أفاد به بيان للوزارة.

وخلال هذا اللقاء استعرض الطرفان “علاقات التعاون الممتازة بين البلدين في مجال الطاقة والمناجم وسبل تعزيزها”، حسب البيان.

وبهذه المناسبة،أكد عرقاب على فرص الاستثمار والشراكة التي يوفرها قطاع الطاقة في الجزائر، لا سيما التنقيب عن المحروقات وتطويرها واستغلالها في إطار القانون الجديد للمحروقات والذي” يوفر العديد من التسهيلات والمزايا للمستثمرين”.

من جهة أخرى، “أصر الطرفان على تعزيز علاقات التعاون في المجال المنجمي في الجزائر، لا سيما البحث والاستغلال والإنتاج وتحويل المواد المعدنية”، يضيف نفس المصدر.

وفي هذا الصدد، ناقش الوزير مع السفير السعودي مشاركة الجزائر في الاجتماع التشاوري الثامن للوزراء العرب المكلفين بالمعادن والاجتماع الوزاري للدول المشاركة في مؤتمر التعدين الدولي الذي استضافته الرياض.

من جانب آخر، أشار الطرفان إلى فرص التعاون والاستثمار الموجودة في مجال تحلية مياه البحر في الجزائر، حسب الوزارة.

وفي الأخير، تناول الجانبان تطورات أسواق النفط والجهود المبذولة بشكل مشترك بين البلدين في إطار التعاون بين منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” وخارجها، بهدف استقرار أسواق النفط على المدى القصير والمتوسط، يضيف البيان.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى