Non classéإقتصاد

عرقاب يستقبل الرئيس التنفيذي للمجمع النرويجي إكينور

إستقبل وزير الطاقة والمناجم، محمد عرقاب ،اليوم الأحد بالجزائر العاصمة وفدا من المجمع النفطي النرويجي إكينور، برئاسة مديره التنفيذي، أندرس أوبيدال، الذي يقوم بأول رحلة إلى الخارج منذ تعيينه في هذا المنصب ، في نوفمبر 2020 ، حسبما أفاد به بيان صادر عن الوزارة.

و حسب نفس المصدر فقد إستعرض الطرفان، خلال الاجتماع، علاقات التعاون الثنائي في مجال الطاقة، لا سيما الاستكشاف و إنتاج المحروقات حيث عبرا عن ارتياحهما لتميز الشراكة القائمة بين سوناطراك وإكينور.

كما تم خلال اللقاء -يضيف البيان- “بحث فرص الاعمال والاستثمار بين الجانبين حيث قدم السيد عرقاب لوفد إكينور محتوى وأهداف قانون المحروقات الجديد لإنعاش أنشطة التنقيب عن المحروقات واستغلالها في الجزائر”.

و تمت دعوة إكينور، مع سوناطراك، لاستكشاف سبل ووسائل تعزيز وتوسيع الشراكة القائمة بين الشركتين وتبادل التجربة والخبرات، لا سيما فيما يتعلق بحماية البيئة والتكنولوجيات الجديدة المتعلقة بانبعاثات غازات الاحتباس الحراري والبصمة الكربونية.

و حسب البيان، فقد اتفق الطرفان على تعزيز التعاون في مشاريع أخرى خارج المحروقات في الجزائر، لاسيما مشاريع الطاقات المتجددة بما في ذلك الطاقة الشمسية والهيدروجين.

للتذكير، شرع مجمع سوناطراك وإكينور في شهر ماي من العام الحالي في توقيع مذكرة تفاهم من أجل تمديد الشراكة القائمة.

و شكل الاجتماع، حسب نفس المصدر, فرصة لتبادل الآراء والتحليلات حول أخبار السوق الدولية للمحروقات والتطورات الرئيسية التي تميز صناعات النفط والغاز عشية الدورة السادسة والعشرين لمؤتمر الأمم المتحدة للمناخ (كوب 26).

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق