تكنولوجيا

عصرنة هياكل مجمع اتصالات الجزائر لضمان جودة الخدمات

أكد الرئيس المدير العام للمجمع العمومي اتصالات الجزائر خالد زرات، أن مجمعه الذي يضم 4 فروع قد اتخذ مجموعة من الاجراءات تهدف إلى تحديث منشآته لتحسين نوعية خدمات الأنترنت والهاتف.

وأوضح زرات، أن “المجمع مطالب بـإجراء تحسينات كبيرة على نوعية الخدمة سيما عبر تعميم التكنولوجيات الأكثر تطورا للحصول على شبكة مستقرة من اجل استمرارية خدمة تضمن النجاعة المطلوبة لأي نوع من الاحتياجات”.

كما أشار إلى “أنه تمت، لهذا الغرض، مباشرة وإطلاق ورشات كبيرة خلال السنوات الاخيرة في افاق التحول الرقمي عبر تحديث شبكة الربط والانتقال التدريجي نحو الأنترنت ذات التدفق العالي سيما من خلال شبكة الآلياف البصرية (الآلياف إلى غاية البيت).

كما يتعلق الأمر بالرفع من قدرة شبكة النقل وتأمين واستمرار الحلقات الحضرية للشبكة الوطنية وتكثيف شبكة الجيل الرابع وكذا انشاء شبكة مركز بيانات وطني يأوي المنشأة المطابقة للمعايير الدولية تكون قادرة على تحمل الإنتقال الرقمي “الذي طالما سعى اليه وانتظره زبائننا”.

في هذا الصدد ذكر زرات، بأن “مجمع اتصالات الجزائر قد اعاد تحديد قواعد الحكامة الرشيدة واجراءات التسيير المتعلقة بعمل محفظة فروعه في انسجام مع مهام الإنسجام والتحسين والتوحيد الموكلة اليه”.

وتابع قوله أن نتاج ذلك كان “زيادة في رقم الاعمال مع ارتفاع في حظيرة زبائنه بشتى التكنولوجيات والخدمات التي توفرها فروعه”.

كما أكد في ذات السياق انه “في نهاية الثلاثي الرابع من السنة المالية 2021 تم تسجيل حوالي 5 ملايين زبون في الهاتف الثابت وأكثر من 4 ملايين زبون في الانترنت عالي التدفق الثابت منهم 1.40.000 تم ربطهم بتكنولوجيا الالياف البصرية”، مذكرا بان تشغيل نظام جديد للكابل تحت بحري (وهران -فالنسيا والجزائر-فالنسيا) بملكية كلية للجزائر عبر فرع اتصالات الجزائر “قد سمح بتامين التدفق الانترنت الدولي”.

كما أكد ازرات، أن فرع اتصالات الجزائر للهاتف النقال (موبيليس) قد حقق من جانبه نتائج مع بقائه شريكا مفضلا ورائدا في سوق خدمة الهاتف النقال بتسجيله ازيد من 20 مليون من الزبائن الأوفياء”.

واضاف يقول ذات المسؤول ان “الخدمات التي يوفرها المجمع عبر تكنولوجيا القمر الصناعي قد تعززت خاصة بعد إطلاق القمر الصناعي الجزائري “الكوم سات-1″ حيث يقدم فرع اتصالات الجزائر بالقمر الصناعي خدماته لمختلف زبائنه”.

عدة مشاريع ذات أولوية مدرجة في مخطط عمل مجمع اتصالات الجزائر    

في هذا السياق أشار الرئيس المدير العام لاتصالات الجزائر أن عديد المشاريع ذات طابع استعجالي قد تم ادراجها في مخطط عمل مجمع اتصالات الجزائر وفروعه.

ويتعلق الأمر بمشاريع تخص تحسين هندسية نشر حلول التخزين المؤقت (غوغل وفايسبوك على سبيل المثال) بشكل يسمح بتوفير نوعية خدمة أفضل وتخفيض الكمون وتقليص اللجوء الى الشريط المار الدولي وتقليص تكاليف التشغيل وفي الأخير انشاء مضمون وطني.

وتابع قوله ان تحديث شبكة الربط وتأمين شبكة النقل الوطني وشبكة النقل الدولي توجد ايضا من بين المشاريع الجاري انجازها وكذلك انجاز مركز بيانات لإيواء سحابة تخزين وطنية (إدارات وهيئات وشركات ومؤسسات صغير ومتوسطة الخ).

واضاف أن مجمع اتصالات الجزائر الذي يسهر أيضا على مواصلة مشاريع تعميم الالياف البصرية وتكثيف شبكة الجيل الرابع، لن يدخر أي جهد لتحضير محرك الشبكة تحسبا لإطلاق خدمات الجيل الخامس في البلاد.

تجدر الإشارة إلى أن مجمع اتصالات الجزائر الذي تم اطلاقه في 2 أفريل 2017 يهدف إلى الإشراف على فروعه الأربعة والمتمثلة في اتصالات الجزائر للهاتف النقال واتصالات الجزائر للقمر الصناعي واتصالات الجزائر اوروبا وأخيرا اتصالات الجزائر (التي تشرف على فرعين هما ساتيكوم وكومينتال) “من أجل تعزيز وتحسين مواردها التقنية والبشرية والمالية”.

كما أكد زرات، أن المجمع يوفر عبر مؤسساته الست “وسائل وخدمات اتصالات سلكية واللاسلكية على مختلف الدعائم وشتى التكنولوجيات بغية الاستجابة لمتطلبات زبائنه من الجمهور الواسع والمهنيين والمؤسسات”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى