Non classé

عيسى بلخضر يقدم التعازي باسم الرئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون

قدم مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالزوايا والجمعيات الدينية، عيسى بلخضر، أول أمس الثلاثاء التعازي باسم رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون لعائلة الفقيد الشيخ صالح طالب عمر أسماوي عضو حلقة العزابة وهي هيئة دينية للمذهب الإباضي بالعطف (غرداية) الذي وفته المنية أول أمس الاثنين عن عمر ناهز 91 سنة.

وقد توجه مستشار رئيس الجمهورية الذي كان مرفوقا بوالي غرداية بوعلام عمراني ومنتخبين محليين إلى مسكن الفقيد حيث صرح بأنه تلقى “ببالغ الأسى نبأ وفاة الشيخ صالح نتالد عمر راجيا من الله عز وجل أن يسكنه فسيح جناته”.

وذكر السيد بلخضر بمسار الفقيد “الذي كان معروفا بقيمه الأخلاقية ووطنيته الصادقة وتمسكه بالثوابت المقدسة للأمة وكذا خصال التفاني والتضحية في الأداء بكفاءة للمهام والوظائف التي اسندت إليه، مكرسا حياته للدعوة الإسلامية”.

وأضاف السيد بلخضر أن الفقيد “كان محل تقدير كبير” داعيا الله أن يلهم ذويه الصبر والسلوان وأن يتغمد روح الفقيد بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته.

وكان الفقيد الذي ولد سنة 1930 بالعطف (غرداية) عضوا في حلقة العزابة. وقد تحصل على شهادة الليسانس في الأدب واشتغل كأستاذ التعليم الثانوي في مختلف ثانويات الجزائر قبل أن يشرع في مهمة الدعوة الإسلامية ضمن حلقة العزابة وهي هيئة دينية للمذهب الإباضي بمنطقة المزاب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى