إقتصاد

عين تموشنت: الشروع في تجسيد أول تجربة لزراعة نبات السلجم الزيتي

شرعت المصالح الفلاحية بولاية عين تموشنت في تجسيد أول تجربة لزراعة نبتة السلجم الزيتي، حسبما علم اليوم الاثنين لدى المدير الولائي للقطاع، غالي بولنوار.

وتهدف ذات العملية إلى المساهمة في تطوير الزراعات الصناعية التي تركز عليها، ورقة طريق، الوزارة الوصية ضمن مخطط عملها للفترة 2020-2024 حيث تم تخصيص مساحة 20 هكتارا مناصفة بين المزرعتين النموذجيتين الواقعتين ببلديتي عين الكيحل وعين الطلبة لتجسيد هذه التجربة الأولى على مستوى الولاية مثلما أبرزه السيد بولنوار.

وسيعمل القطاع خلال المواسم الفلاحية المقبلة على توسيع المساحة المخصصة بالنظر لأهمية نبات السلجم الزيتي في السوق الاقتصادية والتركيز على مضاعفة الجهود في القطاع الزراعي للمساهمة في تقليص قيمة الواردات، وفق ما أضافه ذات المسؤول.

وتتأقلم نبتة السلجم الزيتي مع كافة أنواع التربة خصوص العميقة المهيأة بصفة جيدا وتنمو في مناخ يتطلب درجة حرارة تتراوح بين 10 درجات مئوية و22 درجة مئوية وتكون في حدود 400 مليمتر وهي كلها شروط متوفرة محليا مثلما أكده المدير الولائي للمصالح الفلاحية.

وقد استفاد مؤخرا عدد من الفلاحين وإطارات من القطاع بالولاية من أيام تكوينية خاصة بزراعة السلجم الزيتي نظمت على مستوى المعهد التقني للزراعات الكبرى بولاية سيدي بلعباس ناهيك عن المرافقة الميدانية التي يضمنها القطاع الفلاحي لإنجاح هذه التجربة والعمل على توسيعها خلال المواسم المقبلة مثلما أشير إليه.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى