أخبار الوطن

 غلق أزيد من 6000 محل تجاري لعدم إحترام إجراءات الوقاية من وباء كورونا

قامت اللجنة المختلطة المكلفة بمراقبة وردع التجار المخالفين لإجراءات الوقاية ضد تفشي فيروس كورونا المستجد بالجزائر  العاصمة ، بغلق 6040 محل تجاري وعدد من الأسواق والمراكز التجارية عبر مختلف المقاطعات الإدارية منذ شهر مارس المنصرم إلى غاية اليوم الخميس، حسبما علم من مصالح الولاية.

وحسب بيان ولاية الجزائر على صفحتها الرسمية في “الفايسبوك” يتضمن حصيلة الخرجات الميدانية للجنة المختلطة المكلفة بمراقبة مدى الامتثال لتدابير  الوقاية من تفشي وباء كوفيد-19, فقد تم, منذ بداية مارس الفارط وإلى غاية اليوم،غلق 3450 محل وسوقين بلديين وتعليق نشاط مركز تجاري واحد بالمقاطعة الإدارية الدار البيضاء، بالإضافة إلى تعليق نشاط 271 محل تجاري بمقاطعة الرويبة وغلق سوق حي “الونشريس” التابع لها.

وخلال نفس الفترة أصدرت ذات اللجنة، يضيف البيان، قرارات غلق في حق 1500 محل تجاري بالمقاطعة الإدارية باب الوادي، في حين علق نشاط 79 محل تجاري وثماني مراكز تجارية بمقاطعة زرالدة.

أما بمقاطعة حسين داي، يضيف ذات المصدر،فقد قررت اللجنة تعليق نشاط 136 محل تجاري وغلق سوقين بلديين، في حين أصدرت نفس القرارات في حق 132 محل بمقاطعة الدرارية،  وكذا 191 آخر على مستوى مقاطعة بئر التوتة وغلق سوق بلدي بها.

وتم كذلك تعليق نشاط 281 محل تجاري وغلق سوقين بلديين بالمقاطعة الإدارية بئر مراد رايس وذلك لإخلال التجار بإجراءات الوقاية من تفشي وباء كورونا وتسجيل غياب ونقص الوعي لدى البعض منهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

8 − سبعة =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق