مجتمع

غليزان: حملة تحسيسية لتشجيع شباب المناطق المعزولة على إنشاء مؤسسات مصغرة

شرعت الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب عن طريق فرعها لولاية غليزان في حملة إعلامية وتحسيسية موجهة لشباب البلديات والمناطق المعزولة بالولاية لتشجيعهم على انتهاج سبيل المقاولاتية وإنشاء مؤسسات مصغرة، حسبما علم اليوم الأربعاء من هذه الهيئة.

وتهدف هذه الحملة التحسيسية التي أطلقت الأسبوع الماضي إلى تشجيع شباب المناطق المعزولة أو مناطق الظل بولاية غليزان على إنشاء مؤسسات، وفقا لما ذكره لوأج المكلف بالاتصال والإصغاء الاجتماعي على مستوى الفرع الولائي للوكالة الوطنية لدعم و تشغيل الشباب أمحمد ملاح.

كما ترمي هذه الحملة الإعلامية إلى نشر الفكر المقاولاتي لدى شباب هذه المناطق التي تتمير بطابعها الفلاحي من أجل خلق مؤسسات وتوفير مناصب شغل جديدة إلى جانب إطلاعهم بالامتيازات التي تقدمها الوكالة لإنشاء مؤسسات مصغرة تساهم في التنمية المحلية.

من جهته ذكر مدير الفرع الولائي للوكالة عادل همال أن هذه الحملة تهدف أساسا إلى تشجيع الشباب على إنشاء مؤسسات مصغرة تنشط في القطاع الفلاحي ومجال الخدمات من خلال الاستفادة من هذا الجهاز وكذا التعريف وشرح المحاور الخاصة بالاستراتيجية الجديدة التي وضعتها الوزارة المنتدبة لدى الوزير الأول المكلفة بالمؤسسات المصغرة ومقاربتها الاقتصادية.

وقام إطارات الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب (فرع غليزان) بعدة خرجات ميدانية للمناطق المعزولة شملت بلديات سيدي خطاب، بن داود، سيدي أمحمد بن عودة، المطمر، وادي السلام، بني درقون، سوق الحد، أولاد يعيش، الولجة، حد الشكالة، وعين الرحمة أين تم الاستماع إلى انشغالات الشباب في مجال التشغيل.

وتتواصل هذه الحملة الإعلامية والتحسيسية طيلة الأسبوع الجاري أين ستمس بلديات بني زنطيس، واريزان، لحلاف، سيدي سعادة، بلعسل وسيدي لزرق، استنادا لذات المصدر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق