أخبار الوطن

فتح مراكز التكوين المهني لخياطة الأقنعة الواقية وانتاج ممرات العقيم

تم اليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة التوقيع على اتفاقية إطار بين وزارة التكوين والتعليم المهنيين والمنظمة الجزائرية لحماية وإرشاد المستهلك لخياطة الأقنعة الواقية في مراكز التكوين المهني، وهذا في إطار مكافحة فيروس كورونا.

وحسب ما أفاد به بيان للوزارة فإن هذه الاتفاقية التي تم التوقيع عليها من قبل وزيرة التكوين والتعليم المهنيين، هيام بن فريحة، ورئيس المنظمة الجزائرية لحماية وإرشاد المستهلك، مصطفى زبدي، تهدف إلى تمكين منخرطي الجمعية من التطوع والمساهمة في خياطة الكمامات داخل مراكز التكوين والتعليم المهنيين، مشيرا إلى أن هذا القطاع شهد منذ ظهور وباء كوفيد-19 هبة تضامنية كبيرة تطوع فيها عمال وأساتذة القطاع، تمثلت في خياطة الأقنعة الواقية وانتاج ممرات التعقيم ومختلف مستلزمات مكافحة الوباء.

وذكر البيان أن قطاع التكوين المهني يوفر المواد الأولية لتصنيع الأقنعة الواقية من طرف المتطوعين الذين يستفيدون من تكوين تأهيلي يضمنه التكوين المهني، حيث تم تخصيص أستاذ تكوين مهني في كل مركز يسهر على تأطير المتطوعين لخياطة الكمامات.

من جهته كشف رئيس المنظمة الجزائرية لحماية وإرشاد المستهلك، مصطفى زبدي لموقع التلفزيون الجزائري أنه سيتم غدا تدشين مركزين نموذجين للتكوين والتعليم المهنيين بكل من حمر العين وفوكة بولاية تيبازة.

وأضاف المتحدث أن هذه الاتفاقية تسمح بإنتاج 30 ألف قناع واقي طبي شهريا أي بمعدل 1000 قناع يوميا سيتم توزيعها مجانا على المواطنين بمعية السلطات العمومية، موضحا أن العملية تشمل كذلك انتاج ممرات التعقيم والألبسة الطبية الواقية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

12 − خمسة =

زر الذهاب إلى الأعلى