آخر الأخبارأخبار الوطن

فنيش ينوه باختيار تاريخ أول نوفمبر لإجراء الاستفتاء على مشروع تعديل الدستور

حيا رئيس المجلس الدستوري، كمال فنيش، اختيار تاريخ أول نوفمبر القادم لإجراء الاستفتاء على مشروع تعديل الدستور “لما له من رمزية”، حسب ما أفاد به اليوم الأربعاء بيان للمجلس.

وذكر رئيس المجلس الدستوري،  في  لقاء خص به التلفزيون الجزائري، بإسهاب، دور المجلس في الموعد الانتخابي المقبل وذلك عقب إعلان رئيسالجمهورية، عبد المجيد تبون تاريخ الفاتح من نوفمبر 2020، لإجراء الاستفتاء على مشروع التعديل الدستوري الذي بادر به، في إطار التأسيس للجمهورية الجديدة.

وحيا السيد فنيش، بذات السانحة، اختيار تاريخ غرة نوفمبر المجيد لإجراء الاستفتاء، “لما له من رمزية”، كما  استعرض مختلف الاقتراحات والملاحظات التي أبداها المجلس حول مسودة مشروع التعديل الدستوري، التي جاءت “نتيجة الخبرة والتجربة الكبيرة التي اكتساها المجلس الدستوري طيلة عدة سنوات من العمل والسهر على ضمان احترام الدستور”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق