أخبار الوطن

فيضانات واد مكناسة : إيفاد حوالي 40 عونا من الحماية المدنية لعين الدفلى

تم مساء أمس السبت إيفاد 37 عونا من مختلف الرتب تابعين لمديرية الحماية المدنية لعين الدفلى إلى ولاية الشلف, لأجل مديد العون لزملائهم في الميدان، إثر الفيضانات التي شهدها واد مكناسة, وفق ما علم اليوم الأحد لدى المديرية المحلية لهذه الهيئة.

وأشار المصدر إلى إرسال مديرية الحماية المدنية لعين الدفلى،مساء أمس السبت،37 عونا من مختلف الرتب،إثر الفيضانات التي شهدها واد مكناسة ببلدية وادالسلي بالشلف، بهدف مد يد العون لزملائهم في هذه الولاية.

وتم موازاة مع هذه الإمدادات البشرية التي تضم غطاسون، إرسال سيارتين للإسعاف وحافلة ومركبة للاتصالات، وفق نفس المصدر.

وأكد ذات المصدر عن “بقاء أعوان عين الدفلى بولاية الشلف إلى غاية نهاية العملية”، مبرزا أن هؤلاء يتوفرون على مستويات عالية من المهنية في تدخلاتهم،اكتسبوها بفضل عمليات الاستعداد واليقظة التي يخضعون لها.

وبالمقابل، أكدت مديرية الحماية المدنية بعين الدفلى عن عدم تسجيل أي خسائر في الأرواح إثر الأمطار الغزيرة المتساقطة بالجهة الغربية للولاية، مشيرا إلى القيام ببعض التدخلات لضخ مياه الأمطار المتسربة إلى عدد من السكنات بمختلف
أحياء بلديات العبادية والعامرة.

وكانت ولاية الشلف قد شهدت أمسية السبت تساقطات مطرية غزيرة أدت إلى فيضان واد مكناسة غرب الولاية، مما أدى إلى جرف ثلاث سيارات وتسرب المياه لمساكن مجاورة.

وبلغ عدد ضحايا هذه الفيضانات صباح اليوم الأحد سبعة أشخاص، إثر العثور على جثة ستيني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى