مجتمع

قسنطينة: تعرض 40 شخصاً لتسمم غذائي ببلدية ابن زياد

تعرض 40 شخصا لتسمم غذائي جماعي بعد تناولهم لوجبات بأحد محلات الأكل السريع ببلدية ابن زياد (شمال غرب قسنطينة) حسب ما علم اليوم الأربعاء من المديرية المحلية للتجارة.

وفي تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية أوضح مدير التجارة السيد رشيد حجال أن الأشخاص الذين تعرضوا للتسمم تناولوا وجبات بمحل مخصص للإطعام السريع قبل أن تظهر عليهم فيما بعد أعرض التسمم الغذائي.

من جهتها أوضحت مصالح مديرية الصحة والسكان أنه قد تم التكفل بهؤلاء الأشخاص الذين يمثلون مختلف الفئات العمرية، بمصلحة الاستعجالات الطبية بالعيادة متعددة الخدمات بذات البلدية.

وقد غادر الأشخاص الذين تعرضوا للتسمم الغذائي هذه المؤسسة الصحية بعد تلقيهم للعلاج اللازم، إستنادا لنفس المصالح. وقد تم اتخاذ قرار بغلق هذا المحل المخصص للإطعام السريع من طرف مصالح مديرية التجارة بالتنسيق مع مصالح الشرطة ، مثلما تمت الإشارة إليه.

وقد باشرت مصالح مديرية التجارة بقسنطينة منذ مطلع شهر يونيو المنصرم حملات للتحسيس والوقاية من هذه الظاهرة التي تشهد انتشارا خلال فصل الصيف تحديدا .

وأضاف المصدر أنه تم تنظيم هذه المبادرة التي تندرج في إطار التدابير المتخذة من طرف السلطات العمومية، بالتعاون مع جمعية حماية المستهلك وعديد القطاعات الشريكة على غرار مديرية الصحة والسكان.

وتتعلق العملية على وجه الخصوص بتقديم نصائح حول ضرورة احترام شروط الحفظ (لاسيما سلسلة التبريد) ومكافحة ظاهرة عرض وبيع المواد الغذائية على الطريق العام واحترام شروط النظافة.

كما يتضمن برنامج هذه الحملات التي ستتواصل طوال فصل الصيف، التوعية بضرورة تعقيم فضاءات الإطعام خلال هذه الفترة وتفادي اقتناء المواد الغذائية القابلة للتلف التي تباع على الطريق العام والمعروضة في الهواء الطلق .

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى