آخر الأخبارإقتصاد

كمال ناصري للتلفزيون الجزائري: سيتم استلام باخرة جديدة لنقل الحاويات الأسبوع القادم ونسعى لرفع حصة شركات النقل البحري في السوق الوطنية

كشف وزير النقل والأشغال العمومية كمال ناصري أن الأسطول البحري الجزائري سيتدعم الأسبوع القادم بباخرة جديدة لنقل الحاويات وأخرى لنقل المسافرين تتسع لـ1800 شخص و600 مركبة سيتم استلامها خلال الصائفة ، في إطار المخطط الاستعجالي الذي وافق عليه مجلس الوزراء .

ولدى نزوله ضيفا على النشرة الرئيسة للتفزيون الجزائري اليوم ، أوضح ناصري أن المخطط الاستعجالي الذي وافق عليه مجلس الوزراء يهدف الى رفع حصة شركات النقل البحري الوطنية في السوق الوطنية إلى 25 بالمئة على المدى المتوسط ،من خلال اقتناء بواخر جديدة .

وأضاف أن استراتيجية الدولة تتمثل في انعاش قطاع النقل البحري وتخفيض التكاليف الباهضة التي تصرفها الدولة بالعملة الصعبة .

وفي هذا السياق كشف ناصري أن حصة النقل البحري الوطني للبضائع لم تتعدى 3 بالمئة سنة 2016 و 6 بالمئة خلال السنة الماضية ، مؤكدا المخطط الذي تم تسطيره يعمل يتمثل في اطلاق استثمارات كبيرة في مجال النقل البحري للسلع والمسافرين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى