إقتصاد

كورونا: سونلغاز وفروعها تبقى مجندة لضمان التزويد بالكهرباء والغاز

أفاد بيان للمجمع العمومي لتوزيع الكهرباء و الغاز بالجزائر “سونلغاز”، أنه من اجل ضمان استمرارية الخدمة مع الحفاظ على صحة و سلامة موظفيه في هذا الظرف المتسم بتفشي وباء فيروس كورونا (كوفيد 19).

وفي هذا الاطار، قام المجمع بتنشيط “لجان الأزمة” في مجمل هياكله عبر التراب الوطني مع اتخاذ تدابير استعجالية من اجل ضمان حماية موظفيه و الحفاظ على النظام الكهربائي و الشبكات الغازية في الجزائر.

وعليه، فانه و على مستوى كل مؤسسات المجمع تلتقي يوميا لجان خاصة من اجل متابعة مستوى خطورة فيروس كورونا و اتخاذ قرارات لصالح حماية الموظفين والمنشآت.

و يضيف ذات البيان ان مجمع سونلغاز طمأن زبائنه على قدرة مؤسساته بمواصلة العمل ولو بعدد قليل من الموظفين في حالة ما اذا تفاقم الوضع المتعلق بهذا الوباء العالمي.

 

ويبقى المجمع مجندا  لضمان سير مرافقه بصفة دائمة يوميا  (24سا/24). كما يسهر ايضا على توفير الخدمة من طرف فرق مصغرة تعمل ليلا و مساء و خلال ايام العطل و المناسبات.

ويضيف البيان ان المخطط الوبائي يسمح بتسيير المنشآت و ضمان تشغيل مجمل النظام الكهربائي و الغازي في حالة ارتفاع نسبة الغيابات المنجر عن حالة تسجيل ذروة وبائية.

كما طمأن مجمع سونلعاز بأن الشركات التابعة له ستبقي على خدماتها الاساسية وعلى تدخل فرقها في حالة العطب او حدوث طارئ يمس بأمن الاشخاص.

تأجيل الاشغال الثانوية و عدم قطع مبرمج للكهرباء و الغاز إلا في استثناءات

كما أوضح البيان أن الأشغال الثانوية تم تأجيلها الى آجال غير محددة، مؤكدا ان مؤسسة توزيع الكهرباء و الغاز (فرع سونلعاز) لن تلجأ الى قطع التزويد بالكهرباء و الغاز في حالة عدم تسديد الفواتير و هذا في اطار التضامن الوطني في ضل جائحة كورونا.

كما يعلم المجمع ان زبائنه بإمكانهم دفع فواتيرهم عبر الوسائط الالكترونية موضحا انه لن يكون هناك قطع مبرمج بسبب أشغال صيانة الشبكة باستثناء تلك التي تعد ضرورية.

من جهة أخرى تم وضع مخططات حجر الموظفين الذي يعد حضورهم ضروريا على مستوى الورشات و المواقع الحساسة للأنظمة الكهربائية والغازية.

و أكد المجمع ان حماية صحة الموظفين تعد من أهم انشغالاته من اجل ضمان حماية تجهيزاته و ضمان سير خدمة انتاج و نقل و توزيع الكهرباء فضلا عن توصيل و توزيع الغاز عبر القنوات

و ذكر المجمع بأنه قام بتطبيق تعليمات السلطات العمومية و تنفيذ تعليمات الوقاية و تفادي التجمعات لتفادي تفشي و انتقال فيروس كورونا.

وأضاف البيان أن المجمع يفضل العمل عن بعد لمدة غير محددة ماعدا للموظفين المجندين الذي يعد حضورهم ضروري.

       التقليص من استقبال عدد الوافدين و الإبقاء على مسافة آمنة بين الزبائن

ولضمان المحافظة على سلامة و صحة العمال الذين تمت تعبئتهم، “تقرر تقليص استقبال عدد الوافدين بشكل كبير كما تم تحديد تنقلهم في المقرات و ورشات الأعمال و منشآت الشركات بحيث لا يسمح بتواجدهم إلا للضرورة التي تقتضي مواصلة مهامهم المتمثلة في إمداد الأسر الجزائرية بالكهرباء والغاز”.

و “لتكريس إجراءات السلامة بصفة أكبر، أرسلت توجيهات لموظفينا على مستوى الوكالات، وهم الأكثر احتكاكا بالزبائن،بالالتزام باجراءات السلامة كالحفاظ على مسافة متباعدة بمترين عن الزبائن الوافدين اليهم و الابتعاد كليا إزاء أي زبون يلاحظ عليه أعراض مشابهة لأعراض فيروس كورونا، و الإبلاغ عنه بصفة فورية لدى مسؤولهم”.

وفي هذا الصدد، أكد مجمع سونالغاز انه ضاعف إجراءات الحيطة باتخاذ التدابير الملائمة للوضع الصحي الراهن لضمان استمرارية الخدمات.

و أعلت الشركة الوطنية لتوزيع الكهرباء أنه “سيتم تخصيص منحه استثنائية للموظفين الذين تمت تعبئتهم لاستمرارية الخدمات و هي منحة المخاطر “.

و من خلال هذا البيان الصحفي، أعرب مجمع سونالغاز أيضًا عن امتنانه لجميع العمال حيث أشاد ب”جميع العمال المرابطين في أماكن عملهم على مستوى التراب الوطني و الذين لم يدخروا أي جهد للحفاظ على سلامة شبكات الكهرباء والغاز على الرغم من خطر الوباء وهذا التزاما من سونالغاز بالخدمة العامة “.

و يتابع البيان : “من بين هؤلاء العمال الذين يسهرون الآن على صيانة المنشآت في هذا الظرف عمال منفصلون عن عائلاتهم ولا يمكنهم التواصل معهم إلا بفضل تقنيات الاتصالات الحديثة. و عليه فإن مجمع سونالغاز يقدر جهودهم و يحي فيهم شعورهم بالمسؤولية والواجب” ، يضيف المصدر.

وفي الأخير أكدت سونالغاز في ذات البيان انها “حريصة على تطبيق الإجراءات الوقائية بصرامة وذلك تماشيا مع القرارات التي تصدرها السلطات العمومية”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × 1 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق