أخبار الوطن

مؤسسات ناشئة: إنشاء خلية للإصغاء والوساطة لفائدة حاملي المشاريع المبتكرة

أعلن الوزير المنتدب لدى الوزير الأول المكلف باقتصاد المعرفة والمؤسسات الناشئة ياسين المهدي وليد، اليوم الخميس بالعاصمة عن إنشاء خلية للإصغاء و الوساطة لفائدة حاملي المشاريع المبتكرة والشركات الناشئة بقصد الاستماع إلى انشغالاتهم وتذليل كل الصعوبات التي تعترض تحقيق مشاريعهم.

وقال السيد المهدي وليد في كلمة له خلال لقائه الدوري (العاشر) مع عدد من أصحاب المشاريع المبتكرة والشركات الناشئة الذي يعقد كل يوم خميس بمقر الوازرة أن “هذا اللقاء يدخل في إطار تقريب الوزارة من أصحاب المشاريع المبتكرة من أجل السماع إلى انشغالاتهم وتذليل الصعوبات التي تعترضهم لاسيما الادارية منها وذلك في سبيل تحقيق مشاريعهم المبتكرة”.

وأضاف في ذات السياق انه سيقوم بزيارات على مستوى مختلف ولايات الوطن للقيام بلقاءات مماثلة مع أصحاب المشاريع المبتكرة و الشركات الناشئة معلنا أن الأسبوع القادم سيكون له لقاء مع حاملي المشاريع المبتكرة وأصحاب الشركات الناشئة بكل من ولايتي سطيف وقسنطينة.

وقد رفع أصحاب المشاريع المبتكرة و المؤسسات الناشئة اليوم الخميس عدة انشغالات إلى الوزير المنتدب لدى الوزير الأول المكلف باقتصاد المعرفة والمؤسسات الناشئة تتعلق أساسا بتذليل الصعوبات البيروقراطية التي يتعرضون لها في مسار تحقيق مشاريعهم الاستثمارية.

وقد أكد مسير مؤسسة ناشئة مختصة في إزالة و معالجة النفايات الصيدلانية أن مؤسسته تأسست سنة 2018 وهي تعاني منذ ذلك التاريخ من التعقيدات البيروقراطية بولاية تيبازة, فيما أكد ممثل شركة ناشئة مختصة في صناعة خيط الجراحة المعقم و غير المعقم أن نشاط الشركة معطل منذ ثلاثة سنوات بسبب المشاكل الادارية.

وكان عدد من أصحاب المؤسسات الناشئة قد طرحوا مشاريعهم على الوزير بغرض الحصول على تسهيلات ومساعدات لتفعيلها على غرار مشروع “تصدير الخدمات في مجال العملات الرقمية ” وكذا مشروع منصة رقمية موجهة للشركات الكبرى قصد القيام بعمليات الجرد في ظرف قياسي لا يتجاوز 10 أيام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

13 + اثنا عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق