دولي

مالي تعلن انسحابها من مجموعة دول الساحل وهيئاتها

أعلنت السلطات المالية مساء أمس الأحد، انسحابها من مجموعة دول الساحل الأفريقي الخمس، وذلك احتجاجا على رفض توليها رئاسة هذه المنظمة الإقليمية، التي تضم موريتانيا وتشاد وبوركينا فاسو والنيجر.

وقال المجلس العسكري في مالي في بيان، إن الحكومة قرّرت الانسحاب من كل أجهزة مجموعة دول الساحل وهيئاتها بما فيها القوة المشتركة لمكافحة المسلحين.

وذكر بيان للحكومة المالية إن اعتراض بعض الأعضاء على رئاسة مالي يعود إلى ارتباط هذه الدول بدولة خارج المنطقة تسعى جاهدة إلى عزل باماكو.

وتشكلت مجموعة دول الساحل وهي تحالف لتنسيق التعاون الإقليمي في سياسات التنمية والشؤون الأمنية في غرب إفريقيا في العام 2014، فيما أطلقت قوّتها لمكافحة المجموعات المتطرفة في العام 2017.

ويصل تعداد القوة العسكرية لمجموعة دول الساحل الخمس إلى 5 آلاف عنصر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى