إقتصاد

مجمع سونلغاز يؤكد استعداده لترقية المنظومة الكهربائية في الحوض المتوسط بشكل فعال

أكد الرئيس المدير العام لسونلغاز، الرئيس الحالي لجمعية مسيري شبكات نقل الكهرباء للبحر الأبيض المتوسط “ميد-تسو”، مراد عجال، أمس الثلاثاء، استعداد المجمع للعمل على ترقية المنظومة الكهربائية بشكل فعال في المنطقة.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمع السيد عجال، الذي يشغل أيضا منصب رئيس اللجنة المغاربية للكهرباء “كوميلاك”، عبر تقنية التحاضر المرئي عن بعد مع الأمين العام لجمعية “ميد-تسو”، أنجيلو فيرانتي.

وخلال هذا اللقاء، أكد السيد عجال “استعداد مجمع سونلغاز, للعمل مع كل المتعاملين على المستوى الإقليمي والدولي، وعدم ادخار أي جهد للمحافظة على المكتسبات، وترقية المنظومة الكهربائية بشكل فعال وناجع”.

للإشارة، فقد تم إنشاء جمعية مسيري شبكات نقل الكهرباء لدول البحر الأبيض المتوسط “ميد-تسو”، بمدينة روما الإيطالية بتاريخ 19 أبريل 2012، وكانت سونلغاز وراء فكرة إنشاء هذه الجمعية بمعية الشركة الإيطالية (تيرنا).

وتتمثل مهمة الجمعية في دعم كافة المبادرات المؤسساتية الهادفة إلى بعث سوق متوسطية للكهرباء.

وقد تم انتخاب مراد عجال بالإجماع, رئيسا لجمعية “ميد-تسو”، خلال أشغال الجمعية العامة التي عقدت بتاريخ 28 فبراير 2022، لعهدة تدوم إلى غاية 30 جوان 2023.

أما بخصوص اللجنة المغاربية للكهرباء “كوميلاك”, فتضم شركات الكهرباء في كل من الجزائر وتونس والمغرب وليبيا وموريتانيا، وهي الهيئة التي تم تأسيسها في يونيو 1974، تهتم بشكل رئيسي بالمواضيع المتعلقة بإشكالية تطوير قطاع الكهرباء على مستوى المنطقة المغاربية.

وتم انتخاب سونلغاز على رأس “كوميلاك” بداية من 23 فبراير 2021، لمدة ثلاث سنوات (إلى غاية 2023).

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى