إقتصاد

مجمع سونلغاز يُبرم اتفاقية تعاون جديدة مع الشركة العامة للكهرباء في ليبيا

أبرم مجمع سونلغاز والشركة العامة للكهرباء في ليبيا، اليوم الاحد بالجزائر، اتفاقية جديدة لتوسيع التعاون بين الطرفين في مجال الانتاج والنقل وتوزيع الكهرباء و الغاز، حسبما اكده الرئيس المدير العام لسونلغاز، شاهر بولخراص.

و في ندوة صحفية على هامش حفل التوقيع بحضور ممثل دبلوماسي للسفارة الليبية بالجزائر، محمد الجليدي، أوضح السيد بولخراص أن هذه الاتفاقية الجديدة جاءت عقب تلك التي ابرمت سالفا بين الشركتين في مجال الانتاج، مبرزا أنه تم توسيع هذه الشراكة لتشمل النقل وتوزيع الكهرباء والغاز وكذا الطاقات المتجددة والتكوين.

و أعلن ذات المسؤول أنه “بخصوص الطاقة المتجددة، تمتلك سونلغاز خبرة اكتسبتها من المشاريع التي تم انجازها في مجالات الهندسة وصيانة واستغلال محطات توليد الطاقة. سنقوم كذلك بتعزيز التعاون ليشمل التكوين و الخدمات”، مشيرا إلى أن الازمة الصحية سمحت لسونلغاز بتقييم امكانياتها لتلبية الحاجيات الوطنية وحاجيات البلدان المجاورة وهذا في اطار تصدير الطاقة و المعرفة”.

و حسب السيد بولخراص، تندرج ديناميكية التعاون مع ليبيا في اطار الشراكة رابح-رابح، مضيفا ان الامر يتعلق بعرض كل الفرص المتاحة والمصالح المشتركة للشركتين.

و أسرد المتحدث بالقول “سنقوم في الايام المقبلة بإنشاء مجموعة عمل ستنشط في مختلف مجالات التعاون بين البلدين”.
و أبرز الرئيس المدير العام لسونلغاز ان “مجموعة العمل هذه ستسمح بفتح، على المستوى القريب، مرحلة طارئة وكذا على المستوى المتوسط و البعيد من خلال تعاون مستدام”.

من جهته، أكد رئيس مجلس ادارة الشركة العامة للكهرباء في ليبيا، وئام العبدلي، أن هذا التعاون يندرج في اطار مواصلة المبادلات التي جرت بين فرق الشركتين بعد تدخل الفريق التقني لسونلغاز شهر أكتوبر الفارط من أجل اصلاح واعادة تشغيل محطة الطاقة الليبية بمنطقة خمس في أقل من 10 أيام.

كما أشاد المسؤول الليبي بدعم سونلغاز لاخوانهم في ليبيا بغية مواجهة العجز الكبير في انتاج الطاقة في ليبيا.

و ذكر المتحدث أن هذا الدعم جاء من خلال المساهمة الفعالة لفرق سونلغاز في تشغيل 500 ميغاواط في الشبكة الليبية عقب اشغال الصيانة، معربا عن شكره للادارة و لفرق سونلغاز نظير الجهود المبذولة.

وتم خلال هذا الحفل، تم تسليم جوائز لفرق سونلغاز التي تم إرسالها إلى ليبيا في أكتوبر الماضي لإصلاح محطة لتوليد الكهرباء في منطقة الخمس.

وعن سؤال بخصوص ربط مناطق الظل بالكهرباء والغاز عبر التراب الوطني، قال الرئيس المدير العام لسونلغاز أنه تم وضع خطة طوارئ لصالح لهذه المناطق.

وقال في هذا الصدد، إن الإحصائيات الأولية تشير إلى 3700 منطقة ظل عبر جميع أنحاء البلد وحوالي 4000 منطقة تفتقد لربط بالغاز.

وأوضح ذات المسؤول أنه في سنة 2020، تم ربط أكثر من 1800 منطقة ظل بشبكة الكهرباء والغاز، مضيفًا أنه حتى قبل بدء هذا البرنامج، “تعهدت سونلغاز بتمويل هذه المشاريع مسبقًا لربط مناطق الظل عبر كامل أنحاء الوطن”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق