دولي

محامو المغرب يؤكدون رفضهم للتطبيع مع الكيان الصهيوني

تبرأت “جمعية هيئات المحامين” بالمغرب، من بطولة كأس العالم لكرة القدم للمحامين في دورتها العشرين، التي ستنظم شهر ماي القادم بمراكش، بسبب مشاركة فرق عن الكيان الصهيوني بها، وناشدت الجسم المهني للمحامين “عدم المشاركة في التظاهرة تحت أي اعتبار”.

ونقلت مواقع إخبارية محلية عن بيان لجمعية هيئات المحامين بالمغرب، أوضحت فيه أن “البطولة منظمة من طرف شركة ربحية لا صلة لها بالهيئات المهنية للمحامين المغاربة”.

وجاء في البيان: “تعلن جمعية هيئات المحامين بالمغرب للرأي العام الوطني والحقوقي والمهني أنها غير معنية بتنظيم هذه التظاهرة، كما تعلن رفضها المشاركة فيها نظرا لمحتواها التطبيعي مع الكيان الصهيوني المحتل”.

وأوضحت أن رفضها المحتوى التطبيعي للتظاهرة “نابع من خلال فرق الكيان الصهيوني التي تشارك فيها، وكذا من خلال إمكانية رفع علم الاحتلال أثناء هذه التظاهرة”.

وطالبت الجمعية، الجسم المهني للمحامين أن “يبقى ثابتا على موقفه الحقوقي للقضايا العادلة وعلى رأسها القضية الفلسطينية”، داعية إلى “عدم المشاركة في هذه التظاهرة تحت أي اعتبار”.

وأورد البيان أن عددا من النقباء والمحامين المغاربة عبروا عن “استيائهم وتنديدهم بمشاركة فرق من الكيان الصهيوني في التظاهرة الرياضية، وذلك من خلال إعلان مواقف وبيانات ومراسلات موجهة لرئيس الجمعية”.

وشدّد على أن الموقف يأتي انسجامها مع “مواقف جمعية هيئات المحامين بالمغرب، التاريخية المناهضة للتطبيع, والمعتزة بالتضحيات الجسام، والمساندة اللامشروطة للقضية الفلسطينية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى