رياضة

مدرب الخضر لأقل من 17 سنة: “سعيد بالفوز أمام ليبيا لكن هناك أخطاء يجب تصحيحها”

أعرب مدرب المنتخب الوطني الجزائري لكرة القدم (لأقل من 17 سنة)، محمد لاسات عن سعادته بالفوز الذي حققه أشباله أمس الاثنين بالجزائر، على حساب منتخب ليبيا بـ(3-2)، لحساب الجولة الأولى من دورة اتحاد شمال إفريقيا، مؤكدا بالمناسبة على ضرورة تصحيح بعض الأخطاء قبل مواجهة منتخب تونس يوم الأحد المقبل.

وأكّد مدرب المنتخب الوطني في تصريح للموقع الرسمي للاتحادية الجزائرية (الفاف): “أنا سعيد ومرتاح لهذا الفوز المحقق بفضل العزيمة والرغبة الكبيرتين التي تسلح بها اللاعبون(…) فقد نجحوا في العودة في النتيجة ولم يستسلموا طيلة فترات المقابلة، ومع ذلك يجب تصحيح بعض النقائص التي عاني منها الفريق خلال الخرجة الاولى خاصة في الجانب التنظيمي والتي يتعين علينا تصحيحها تحسبا للمواجهة المقبلة أمام تونس ولتحقيق نتائج أحسن في المستقبل”.

وتجرى دورة اتحاد شمال إفريقيا على شكل بطولة مصغرة، حيث ستقام جميع مبارياتها بملعب 5 جويلية، بمشاركة ثلاثة منتخبات وطنية وهي: الجزائر (البلد المنظم)، تونس وليبيا. ويتأهل الفريق الذي يحتل الصدارة إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا-2021 المقررة بالمغرب شهر مارس المقبل.

وعن هذا الفوز المثير قال لاسات :” بهذا الانتصار يمكنني القول أننا حققنا 40 بالمائة من هدفنا المتمثل طبعا في اقتطاع تأشيرة التأهل إلى نهائيات كأس إفريقيا 2021 (…) يتبقى أمامنا الآن مواجهة تونس، التي يتعين علينا تحقيق نتيجة ايجابية فيها “مضيفا ” سنحاول خلال الأيام الخمسة التي تفصلنا عن المقابلة التركيز على الاسترجاع الجيد وأهم من ذلك تصحيح النقائص المسجلة خاصة على الصعيد التكتيكي”.

وخلص المدرب الوطني إلى التأكيد: “أنه يتعين على اللاعبين الآن نسيان مقابلة ليبيا، التي لم تكن سوى مقابلة أولى والأمور الجدية لم تحسم بعد(…) فمقابلة تونس ستكون صعبة للغاية أمام منافس يطبق طريقة لعب ذكية جدا”.

ومعلوم، أنّ المنتخب التونسي سيواجه منتخب ليبيا يوم الخميس، فيما سيكون المنتخب الوطني الجزائري في راحة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × 1 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق