مجتمع

مديرية توزيع الكهرباء والغاز لسيدي عبد الله تتخذ تدابير استثنائية للتدخل سريعا في حالة حدوث الأعطال

اتخذت مديرية توزيع الكهرباء والغاز لسيدي عبد الله (الجزائر العاصمة)، اجراءات و تدابير “استثنائية” لضمان التدخل السريع في حالة حدوث الأعطال، تزامنا مع الوضع الصحي والحاجة إلى أجهزة التنفس الاصطناعي في المنازل، حسبما جاء في بيان صدر اليوم الثلاثاء عن ذات المديرية.

وأوضح ذات البيان ان هذه التدابير “تتمثل في تنظيم وتيرة العمل تزامنا مع الوضع الصحي والحاجة الملحة لاستخدام أجهزة التنفس الاصطناعي في البيوت”، مضيفا أن هذا الوضع دفع بمديرية سيدي عبد الله “لاستنفار كل الموارد البشرية والمادية للتدخل السريع والآني لإعادة التزويد بالتيار الكهربائي في أقل وقت ممكن وكلما اقتضت الضرورة لذلك”.

وبالموازاة مع ذلك -يضيف نفس البيان- كثفت المديرية حملاتها التحسيسية حول الاستخدام المفرط للكهرباء الذي يؤثر سلبا على الشبكة الكهربائية “ويتسبب في انقطاعات تؤدي إلى حرمان المرضى من استخدام الأجهزة الخاصة بالتنفس الاصطناعي اللازمة للعلاج في المنازل”.

كما تعمل المديرية على تحسيس أكبر قدر من الزبائن بأهمية الاستخدام العقلاني للطاقة الكهربائية خاصة في هذا الظرف الصحي الاستثنائي باشراك المجتمع المدني والجمعيات المعتمدة التي “أبدت تجاوبا كبيرا مع هاته الحملة والتي باشرتها هي أيضا من خلال مواقع التواصل الاجتماعي”، يبرز ذات البيان.

وفي الأخير دعت مديرية توزيع الكهرباء والغاز لسيدي عبد الله زبائنها إلى التبليغ عن أي عطب فور حدوثه عبر الرقم المختصر 3303.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى