إقتصاد

منتدى حول الاستثمار الفلاحي و الزراعات الغذائية غدًا الإثنين بالجزائر العاصمة

تُنظم وزارة الفلاحة و التنمية الريفية يوم غدٍ الإثنين منتدى حول الاستثمار الفلاحي و الزراعات الغذائية تحت شعار “الاستثمار الفلاحي أداة للتنمية الفلاحية و الزراعات الغذائية”.

وسيشرف على افتتاح أشغال هذا المنتدى المنظم تحت الرعاية السامية لرئيس الجمهورية،السيّد عبد المجيد تبون، بالمركز الدولي للمحاضرات عبد اللطيف الوزير الأول، عبد العزيز جراد، بمشاركة أعضاء من الحكومة و متعاملين اقتصاديين ومستثمرين ومنظمات أرباب عمل ومؤسسات وهيئات عمومية و خاصة.

ويندرج هذا اللقاء في إطار برامج خارطة الطريق الخاصة بالقطاع للفترة 2020-2024 والمنبثقة عن الالتزامات الـ 54 التي تعهد بها رئيس الجمهورية.

ويعتبر هذا المنتدى “فرصة لعرض فرص الاستثمار، من جهة و لتمكين أصحاب المشاريع و المستثمرون من إبداء ارادتهم في الاستثمار في الإنتاج الفلاحي لاسيما في مجال التحويل، من جهة أخرى، وذلك بالانخراط في المقاربة التي طورها القطاع من أجل ترقية استثمارات مهيكلة و تطوير الفروع الاستراتيجية خاصة الحبوب و السكر والزيوت و العلف.

و لغرض هذه التظاهرة تمت تعبئة كفاءات من مختلف القطاعات المعنية و الأطراف الفاعلة في استحداث الثروة في سياق توفير ظروف التكامل والمسؤولية بهدف ضمان الانخراط في مسعى تحسين الانتاج و الانتاجية مع توقع صدى متوسط
المدى على تقليص مستويات الاستيراد وتحسين مستوى الصادرات.

وباعتباره فرصة لترقية وتجسيد مشاريع الاستثمار خاصة في الجنوب و الهضاب العليا, يسعى المنظمون جعل هذا المنتدى مناسبة لاطلاع المستثمرين على الفرص المتاحة و اجراءات التسهيل و المرافقة التي توفرها مختلف القطاعات الحاضرة.

وبالنسبة لقطاع الفلاحة, ستشكل الاستثمارات في المناطق الصحراوية محور جدول الأشغال وهذا من خلال ديوان تطوير الفلاحة الصناعية في الأراضي الصحراوية الذي يشكل وسيلة هامة لمرافقة حاملي المشاريع.

وستجري أشغال المنتدى في شكل مجموعات عمل تفاعلية حول العقار الفلاحي والري والطاقة والتأطير المالي وأخيرا الصناعة-الغذائية والتي سيعبر خلالها المتعاملون عن تطلعاتهم و انشغالاتهم التي سيجيب عنها ممثلو مختلف الادارات.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى