آخر الأخبارأخبار الوطن

منع ارتياد جميع شواطئ العاصمة احترازيا أمام المصطافين للوقاية من فيروس كورونا

قرر والي ولاية الجزائر، يوسف شرفة، منع ارتياد جميع الشواطئ التابعة لإقليم ولاية الجزائر في إطار التدابير الاحترازية الرامية للوقاية من تفشي فيروس كورونا “كوفيد-19″مع إبقاء هذا الإجراء ساري المفعول إلى غاية استتاب الوضع الصحي والإعلان الرسمي عن افتتاح موسم الاصطياف لسنة 2020 .

وأوضح بيان ولاية الجزائر نشرته على صفحتها الرسمية في الفايسبوك، أنه “حفاظا على الصحة العمومية وسلامة المواطنين، وفي إطار التفعيل المستمر لإجراءات الوقاية من فيروس كورونا المستجد، لا سيما التدابير المتخذة من أجل التصدي لانتشار عدوى هذا الوباء في الأوساط العامة والفضاءات المستقطبة للجماهير، ونظرا لعدم تفعيل المصالح المختصة في الوقت الراهن لمخططات المراقبة والحماية والسلامة عبر الشواطئ، يذكر والي ولاية الجزائر كافة مواطنات ومواطني العاصمة و وافديها بأنه يمنع منعا باتا ارتياد جميع الشواطئ التابعة لإقليم ولاية الجزائر”.
ويضيف البيان أن “هذا الإجراء يبقى ساري المفعول إلى غاية استتاب الوضع الصحي والإعلان الرسمي عن افتتاح موسم الاصطياف لسنة 2020” .

في ذات السياق، يؤكد والي الولاية ويشدد على ضرورة الاحترام الصارم لجميع الإجراءات الاحترازية التي تمليها السلطة الصحية، خاصة ما تعلق بإلزامية ارتداء الكمامات الواقية واحترام قواعد النظافة والتباعد الاجتماعي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق