أخبار الوطن

منير براح: تطوير نظام بيئي لتسريع التحول الرقمي

أكد وزير الرقمنة والاحصائيات منير براح، اليوم الاثنين بالجزائر العاصمة أن تطوير نظام بيئي رقمي يضم الفاعلين الاقتصاديين والاجتماعيين سيسمح بتسريع مسار التحول الرقمي.

وخلال ندوة صحفية على هامش اجتماع نظم من طرف الوزارة مع الفاعلين الاقتصاديين والاجتماعيين لقطاع الرقمنة، شدد السيد براح على ضرورة استحداث نظام بيئي مناسب يسمح ببروز صناعة رقمية خالقة للثروة وهذا من خلال اشراك واحصاء جميع الفاعلين الاقتصاديين والاجتماعيين للقطاع على المستويين المركزي والمحلي.

وقال الوزير أن هذا اللقاء نظم بين الوزارة والفاعلين الاقتصاديين والاجتماعيين لقطاع الرقمنة لانهم الفاعلين الأساسيين في تطوير الحلول الرقمية وخلق الثروة البشرية، معتبرا أن نظام بيئي مطور يجب أن يضم جميع الأطراف المعنية في مجال الرقمنة الذين يشكلون “عناصر هامة” في تسريع عملية رقمنة الادارات والشركات.

وأسرد السيد براح، بالقول “يعتبر النظام البيئي المطور عاملا حاسما لضمان تحول رقمي طالما أن هذا النظام البيئي يقدم دعما هاما للخطة العملية في مسار الرقمنة الوطنية”.

ولهذا الغرض، أبرز الوزير أنه تم اتخاذ العديد من الاجراءات، منها إحصاء جميع الفاعلين في مجال الرقمنة.

كما تعمل الوزارة على تحديد الحاجيات في مجال التكنولوجيا الرقمية لفائدة مختلف المشاريع الرقمية مع المساهمة في وضع الاطار التنظيمي الذي من شأنه تدعيم هذا النظام البيئي.

ويرى السيد براح أن التحول الرقمي لا يقتصر على تكنولوجيا فقط بل “هو برنامج شامل يمس الشركة وكذا طرق عملها الداخلي والخارجي بعيدا عن كل التعقيدات البيروقراطية”.

كما أشار الوزير إلى أهمية تنفيذ استراتيجية هيكلية تستند الى الخبرات المكتسبة والتي تشكل قاعدة اقتصاد رقمي قوي.

وفي رده على سؤال حول دور الشباب في التحول الرقمي للبلد، أكد السيد براح أن برنامج دائرته الوزارية يضم شباب ذو كفاءات عالية، معربا عن تفاؤله لبروز مؤسسات ناشئة تقدم دعما للاقتصاد الوطني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق