أخبار الوطن

موارد مائية: الأولوية لحشد الموارد من أجل تعويض العجز المسجل

شكلت مسألة حشد الموارد المائية لتعويض العجز المسجل في مجال تجديد مخزونات المياه السطحية لاسيما السدود في منطقة الوسط من خلال تطوير الموارد الجوفية، الأولوية بالنسبة لقطاع الموارد المائية خلال السداسي الاول للسنة الجارية، حسبما أفادت به حصيلة للوزارة.

و جاء نقص الموارد المائية أساسا نتيجة “الآثار المترتبة عن التغيرات المناخية المتميز بظواهر بالغة الشدة : جفاف و فيضانات”، حسبما اوضحته وزارة الموارد المائية في حصيلة نشاطها للسداسي الأول لـ 2021 و الذي تم نشره عبر موقعها الالكتروني.

و تشير الحصيلة إلى وضعية “جد مريحة” في شرق البلاد بمعدل امتلاء السدود يصل 70 بالمئة بينما تشهد مناطق الغرب و الوسط، خصوصا الجزائر الكبرى، حالة “نقص كبير” للموارد السطحية.

و في اشارة إلى أن الموارد السطحية مطلوبة بنسبة 60 بالمئة فيما يخص التموين بالماء الشروب، اوضحت الحصيلة ان الاحتياطات المسجلة في 80 سد قيد الاستغلال بلغت 3،38 مليار م3 نهاية شهر مايو، مضيفة ان القدرة الاجمالية لهذه السدود تصل إلى 7،7 مليار م3.

أما فيما يتعلق بالموارد من المياه الجوفية فهي تتكون من 26.152 بئرا، مما سيسمح بضمان انتاج يقدر بـ951 متر مكعب سنويا.

و بخصوص توفير الموارد المائية غير التقليدية -يضيف التقرير- فإن 10 محطات لتحلية مياه البحر و 26 محطة تنقية المياه الم
الحة، فقد سمحت بإنتاج 1.6 مليون متر مكعب في اليوم من المياه المالحة المحلاة و 112.475 متر مكعب في اليوم من المياه المنقاة.

و في هذا الصدد، أكدت الحصيلة أن المياه التقليدية و غير التقليدية التي تم حشدها تضمن تموين بالمياه الشروب بقرابة 43،9 مليون نسمة التي تصل احتياجاتها إلى 6،6 مليون متر مكعب في اليوم و هذا بمعدل تموين يصل إلى 150 لتر في اليوم للنسمة.

و فيما يتعلق بإعادة استغلال المياه المصفاة، أكدت الحصيلة انه خلال السداسي الاول من سنة 2021، سمح 18 نظام تصفية المياه بتلبية الاحتياجات الزراعية، مضيفا أن متوسط حجم المياه المعاد استعماله قد بلغ قرابة 10 مليون متر مربع موجه لسقي مساحة زراعية قدرها 3.000 هكتار.

و خلال السداسي الاول لسنة 2021، أكدت الحصيلة أن “كل جهود القطاع قد تم تركيزها على تعزيز التموين بالماء الشروب و رفع مستوى التسيير لمواجهة الأزمة التي نتجت عن نقص تساقط الامطار من جهة و انخفاض مستوى فعالية الشبكات الموجودة من جهة اخرى و هذا بهدف تلبية الاحتياجات المتنامية للمواطنين و ضمان خدمة عمومية منتظم.

و في هذا الصدد، توجت كل التدابير التي تم اتخاذها لتسريع وتيرة الأشغال بوضع 70 بئر حيز الخدمة بمعدل 81.000 متر مكعب في اليوم و 13 مشروع آخر للتموين بالماء الشروب و التي تعرف اشغالها نسبة تقدم مريحة حيث سيتم استلامها قبل 30 يونيو الجاري، يبرز البيان، موضحا ان هذه الانجازات من شأنها ان تساهم في تحسين التموين بالماء لفائدة ما يقارب 5 مليون نسمة خلال الفترة الصيفية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى