دولي

موقف الإتحاد الأوروبي من قضية الصحراء الغربية لم يتغير وقائم على أساس القرارات الأممية ذات الصلة

أكدت مفوضية الاتحاد الأوروبي, مساء أمس الثلاثاء, أن موقف الاتحاد الاوروبي فيما يتعلق بقضية الصحراء الغربية معروف ولم يتغير وهو قائم على أساس التسوية التي نصت عليها قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

وفي رده على سؤال موجه للمفوضية, قال نائب رئيسها والممثل الأعلى للسياسة الخارجية والأمنية في الاتحاد الأوروبي, جوزيب بوريل, أنه لا يتوقع إجراء تعديلات على المخطط التنظيمي للمفوضية وأن موقف الاتحاد الأوروبي فيما يتعلق بمسألة الصحراء الغربية “معروف ولم يتغير”.

وجدد بوريل التأكيد على دعم الإتحاد الأوروبي القوي للجهود التي يبذلها الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الشخصي ستافان دي ميستورا, لمواصلة العملية السياسية بهدف الوصول إلى حل سياسي “عادل ومقبول” من الطرفين لقضية الصحراء الغربية, على أساس التسوية التي نصت عليها قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة. ولفت المسؤول الى ان الاتحاد الأوروبي يجري اتصالات منتظمة مع المبعوث الشخصي

للأمين العام للأمم المتحدة الى الصحراء الغربية ستافان دي ميستورا, وهو على استعداد لمرافقة جهوده من أجل استئناف عملية المفاوضات بين طرفي النزاع (المغرب وجبهة البوليساريو).

وتتضمن القرارات الأممية الدعوة الى “استئناف المفاوضات برعاية الأمين العام بدون شروط مسبقة وبحسن نية”, بهدف التوصل إلى “حل سياسي عادل ودائم ومقبول للطرفين” في إطار “تقرير المصير لشعب الصحراء الغربية”.

تجدر الاشارة الى ان الاتحاد الاوروبي كان في فبراير الماضي قد دحض الاكاذيب و المزاعم المغربية التي ما فتئ المخزن يوجهها لجبهة البوليساريو من اجل تلطيخ سمعتها النضالية والتشكيك من جهة اخرى في تحويل مسار المساعدات الانسانية لفائدة اللاجئين الصحراويين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى