رياضة

مولودية الجزائر تثمن الاتفاقية الموقعة بين وزارة الشباب والرياضة والهيئة الوطنية لمكافحة الفساد

ثمنت إدارة مولودية الجزائر الاتفاقية المبرمة بين وزارة الشباب والرياضة والهيئة الوطنية للوقاية من الفساد ومكافحته والتي ترمي إلى محاربة الفساد في الأوساط الشبانية والرياضية، في إطار “أخلقة” الرياضة.

وجاء في البيان الذي نشره النادي العاصمي عبر صفحته الرسمية على فايسبوك مساء أمس الثلاثاء: ”تثمن إدارة مولودية الجزائر قرار توقيع الاتفاقية وهي الخطوة التي تحسب لوزير الشباب والرياضة، سيد علي خالدي، والتي من شأنها مكافحة ظاهرة الفساد في المجال الرياضي، وردع كل من تسول له نفسه الدوس على القانون وعدم الالتزام بقيم النزاهة واللعب النظيف”.

وتم توقيع الاتفاقية أول أمس الاثنين بالجزائر العاصمة بين وزير الشباب والرياضة، سيد علي خالدي، ورئيس الهيئة الوطنية للوقاية من الفساد ومكافحته طارق كور، وستتضمن هذه الاتفاقية تحديد الإطار القانوني والآليات العملية للتنسيق والتعاون الوثيق بين الوزارة والهيئة من أجل ترسيخ مبادئ النزاهة والشفافية والمساءلة والوقاية من الفساد ومكافحته في الوسط الشباني والرياضي، فضلا عن التكوين والتحسيس في هذا المجال لإحداث القطيعة مع الممارسات السابقة.

وأضاف نفس المصدر: “هذا ونؤكد أننا تلقينا هذه الاتفاقية بصوت العقل بما تحمل من أفاق رحبة للمستقبل الرياضي الذي نبتغيه لأبناء الجزائر، إذ أن ما تحمله من مضامين سيسمح بالتأسيس لعهد جديد قائم على أخلقة الرياضة في الجزائر، وهو ما ينسجم مع القيم التي تأسس عليها نادي مولودية الجزائر”.

وترمي هذه الاتفاقية إلى بلوغ هدفين أساسيين يتمثلان في حماية المنافسة النزيهة والشريفة في جميع الألعاب والرياضات، مع ضمان حقوق الرياضيين والأندية والاتحاديات الرياضية، بالإضافة إلى حماية الأنشطة الشبانية البدنية والرياضية بمختلف أشكالها من كل مظاهر الفساد التي قد تعتريها.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق