مجتمع

ميلة: قرار بمنع إقامة الأفراح والحفلات ومراسيم العزاء ببلدية تاجنانت

أصدر رئيس المجلس الشعبي لبلدية تاجنانت (جنوب ميلة) قرارا يقضي بمنع إقامة الأفراح والحفلات والولائم وكذا مراسيم العزاء عبر إقليم هذه الجماعة المحلية للحد من انتشار فيروس كورونا، حسب ما علم اليوم الاثنين من وثيقة القرار الصادر عن ذات المجلس الشعبي البلدي.

واستنادا لذات الوثيقة فإنه “يمنع منعا باتا إقامة المناسبات المذكورة سالفا عبر إقليم هذه البلدية عملا بالتدابير الوقائية الواجب اتخاذها لمنع التجمعات والاحتكاك بهدف وقف انتشار جائحة كورونا لاسيما وأن بلدية تاجنانت تعد من البلديات التي سجلت حالات إصابة عديدة مقارنة بباقي بلديات ولاية ميلة”.

ويأتي هذا القرار الساري المفعول بدءا من أمس الأحد و إلى غاية إشعار آخر عملا بمراسلة والي ولاية ميلة عبد الوهاب مولاي المؤرخة في 6 يوليو الجاري والمتضمنة التوقف الفوري وبصفة مؤقتة عن إبرام عقود الزواج قصد مجابهة هذا الفيروس ووقف انتشاره بسبب التجمعات واللقاءات التي تخلو من شروط الوقاية وفي مقدمتها التباعد الجسماني.

وقد كلف كل من الأمين العام لبلدية تاجنانت وقائد فرقة الدرك الوطني ورئيس أمن دائرة تاجنانت كل حسب اختصاصه بتنفيذ أحكام هذا القرار. كما يترتب على كل مخالف للتدابير الواردة فيه العقوبات المنصوص عليها قانونا، حسب ما ورد في وثيقة القرار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ثلاثة + 6 =

زر الذهاب إلى الأعلى