مجتمع

نحو إنجاز 16 مشروعا لتدعيم قدرات تخزين المياه بعين تموشنت

يشرف قطاع الموارد المائية بولاية عين تموشنت على تجسيد برنامج تنموي يهدف إلى إنجاز 16 خزانا مائيا عبر مجموع بلديات الولاية، حيث من شأن هذه المشاريع المساهمة في الرفع من قدرات تخزين المياه وتأمين التموين المنتظم للسكان بالماء الشروب، حسبما علم لدى المدير الولائي للقطاع.

وتوفر مجموع هذه المنشآت الجاري تجسيدها قدرة تخزين إجمالية تقدر بنحو 9900 متر مكعب، حيث ستشكل دعامة أساسية للقطاع تسمح بتأمين حاجيات السكان من الماء الشروب بصفة منتظمة، خصوصا عبر مناطق الظل التي استفادت من الحصة الكبرى من هذه المشاريع، مثلما أبرزه مدير الموارد المائية بعين تموشنت، محمد حمادوش.

وتندرج ذات العملية الجاري تجسيدها ضمن البرنامج القطاعي للموارد المائية، والتي رصد لها غلاف مالي يقدر بنحو 449 مليون دج، للتكفل بعملية إنجاز 16 خزان مائي بسعة تخزين تتراوح بين 150 و1000 متر مكعب، مثلما ذكره نفس المسؤول.

ومن بين هذه المشاريع، تم مؤخرا استلام خزانين إثنين بكل من قريتي عين بصال وبني غنام ببلدية الأمير عبد القادر، بقدرة تخزين تقدر بنحو 500 متر مكعب لكل واحد منهما، كما إنتهت الأشغال بالنسبة لـ 4 خزانات أخرى متواجدة عبر بلديتي عقب الليل وولهاصة، والتي من المرتقب دخولها حيز الخدمة خلال الصائفة الجارية. ولفت نفس المسؤول أن العمل جاري لإستلام باقي المنشآت الأخرى قبل نهاية السنة الجارية.

وفي سياق ذي صلة، سيشرع القطاع قريبا في عملية تهيئة وتأهيل عدد من الأنقاب (الآبار) المتواجدة عبر عدد من بلديات الولاية لتدعيم حاجيات السكان بالمياه الصالحة للشرب، حيث يجري العمل حاليا لإحصاء هذه الآبار ودراسة نسبة التدفق بها وأيضا التأكد من صلاحية مياهها للاستهلاك، وفق ما أشار إليه ذات المصدر.

وتعتمد ولاية عين تموشنت حاليا على 100 ألف متر مكعب توفرها محطة تحلية مياه البحر بشاطئ “الهلال” (بلدية سيدي بن عدة)، إضافة إلى ما يعادل 5000 متر مكعب من المياه الجوفية يوميا لتغطية حاجيات سكان مجموع بلديات الولاية بالماء الشروب، مثلما أشير إليه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى