إقتصاد

نحو إنشاء هيئة مستقلة لتسيير الماء الصالح للشرب من أجل توزيع عادل بين ولايتي الطارف و عنابة

 

أعلن وزير الموارد المائية أرزقي براقي اليوم الثلاثاء بالقالة بولاية الطارف، أن “هيئة مستقلة” لتسيير التزويد بالماء الصالح
للشرب سيتم إنشاؤها بهدف “ضمان توزيع عادل” لهذا المورد الحيوي بين ولايتي الطارف و عنابة.
وأوضح الوزير الذي كان برفقة وزيرة التضامن الوطني و الأسرة و قضايا المرأة، كوثر كريكو، و ذلك على هامش حفل تدشين قناة جر المياه مكسة/الفرين باتجاه محطة الضخ بدائرة القالة و كذا عملية لتعزيز التزويد بالماء الصالح للشرب لفائدة بلدية عين العسل أن “هذه الهيئة سيتم إنشاؤها بهدف وضع حد للتوزيع غير العادل لمياه الشرب بين ولايتي الطارف و عنابة.”

وأفاد في هذا السياق بأن هذه الهيئة الخاصة بتسيير الماء الصالح للشرب ستمكن من “وضع حد لإشكالية التوزيع غير العادل لهذا المورد الحيوي بين هاتين الولايتين الواقعتين بشرق البلاد.”
وصرح وزير الموارد المائية من جهة أخرى بأن تمويلا إضافيا سيخصص من طرف الصندوق الوطني للماء من أجل استكمال مشروع مضخة مكسة “قبل نهاية السنة الجارية” ، مشيرا إلى أنه سيتم “في الآجال القريبة” ربط بلدية الشافية بالسد الذي يقع بالقرب منها و كذا ربط بلدية بوقوس بمكسة.
كما أشار أرزقي براقي إلى أن المنطقة الغربية من هذه الولاية ستستفيد بمشاريع عدة في مجال الماء الصالح للشرب وذلك لتعزيز التزويد
بهذه المادة الحيوية.
وحسب ما ورد في الشروحات التي قدمت بعين المكان، فإن إعادة تأهيل قناة جر المياه مكسة/الفرين نحو محطة الضخ بالقالة قد تطلبت رخصة برنامج بقيمة 250 مليون دج و هي موجهة لتعزيز التزويد بمياه الشرب لفائدة 70 ألف ساكن بدائرة القالة التي تضم 4 بلديات.
واستنادا للشروحات المقدمة للوفد الوزاري، فإن إصلاح تسربات الماء من شبكات التوزيع قد سمح باسترجاع 4 آلاف متر مكعب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى