أخبار الوطنصحة وجمال

نقابة الأطباء العامين: الحجر المنزلي هو”الإجراء الأمثل” لوقف تفشي وباء كورونا

إعتبر رئيس النقابة الوطنية للأطباء العامين، الدكتور صالح لعور، قرار تمديد الحجر المنزلي الجزئي المطبق على 29 ولاية من الثامنة ليلا إلى الخامسة صباحا لمدة 10 أيام إضافية، بـ “الإجراء الأمثل” لوقف تفشي وباء كورونا في الجزائر، مجددا في تصريح للموقع الإخباري للتلفزيون الجزائري دعوته للمواطنين من أجل إحترام التدابير الوقائية من الفيروس وعدم الإستخفاف بخطورته.

قال رئيس النقابة الوطنية للأطباء العامين الدكتور صالح لعور، إن ذهاب السلطات العمومية في الجزائر إلى تمديد الحجر المنزلي الجزئي المطبق على 29 ولاية من الثامنة ليلا إلى الخامسة صباحا لمدة 10 أيام إضافية “قرار لابد منه بعد الإرتفاع المحسوس في عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا”، داعيا الجزائريين إلى إحترام التدابير الوقائية من الوباء خاصة ما تعلق بوضع القناع الواقي واحترام مسافة التباعد الإجتماعي في الأسواق والفضاءات العمومية.
وفي هذا السياق أكد الدكتور، صالح لعور ” في ضل غياب لقاح فعال ونهائي لوباء كورونا يبقى الحجر المنزلي الحل الفعال خصوصا وأن الفيروس ينتشر ويتطور بسرعة” ، مضيفا أن ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة في الجزائر “كان أمرا متوقعا بسبب رفع الحجر في 14 جوان والترخيص لعودة الأنشطة التجارية وتنقل الأشخاص، وهنا وقع الخلط بين رفع الحجر وانتهاء الوباء “.

أما بخصوص تفاقم ظاهرة الإعتداء على الأطقم الطبية في المستشفيات العمومية في الفترة الأخيرة، ندد الدكتور لعور بهذه “الممارسات السلبية التي أثرت على وتيرة عمل ونفسية مهنيي الصحة “، موضحا أن أشكال الإعتداءات تنوعت بين السب، التهديد وأحيانا الإعتداء الجسدي، مبديا ارتياحه من تحرك وزارة العدل “التي وضعت حزمة من الإجراءات القانونية لحماية جميع الموظفين من مختلف التجاوزات أثناء أداء المهام ”

وفي هذا الصدد أكد رئيس النقابة الوطنية للأطباء العامين، أن هذه الإعتداءات ” لا يوجد لها مبرر فمعالجة بعض النقائص في المنظومة الصحية لا يتم بالعنف وعلى المتضرر من بعض السلوكات السلبية في مستشفياتنا إيداع شكوى رسمية لدى أجهزة الدولة سواء كانت مديريات الصحة، مصالح الأمن أو القضاء “، مشيرا أن الأطباء في الجزائر بحاجة إلى ” التشجيع والتضامن للخروج من هذه الأزمة الصحية “.

وفي الأخير إستغرب الدكتور صالح لعور من لجوء بعض المواطنين إلى تصوير المرضى والأطقم الطبية ونشرها على مواقع التواصل الاجتماعي “هذه الممارسات غير مقبولة وتمس بكرامة المريض يجب أن تتوقف “، مشيرا أن رئيس الجمهورية وعد بإحداث ثورة في المنظومة الصحية بالجزائر وهذا “يتطلب بعض من الوقت وحوار عميق مع جميع الشركاء الإجتماعيين والمختصين “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق