آخر الأخبارإقتصاد

هواري تيغرسي : قرارات الرئيس مست جوهر الإصلاحات الاقتصادية

كشف عضو لجنة المالية والميزانية بالمجلس الشعبي الوطني الدكتور هواري تيغرسي في حوار لموقع التلفزيون الجزائري، إن القرارات الاقتصادية لرئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون التي جاء بها مجلس الوزراء أمس، مست جوهر الإصلاحات الواجب اتباعها للخروج من التسيير التقليدي للاقتصاد الوطني، وقال الدكتور هواري تيغرسي إن الزيادات الجديدة في الأجر الوطني وإلغاء الضريبة على المداخيل التي تقل أو تساوي 30 ألف دينار لن تٌثقل كاهل الخزينة العمومية .

وأوضح الدكتور هوراي تيغرسي، إن الغاء الضريبة عن المداخيل لهذه الطبقة تمثل فقط 120 مليار دينار، مضيفا أن هذا القرار يُشجع الطبقة المتوسطة على البروز بإعتبارها الطبقة المنتجة في الاقتصاد الوطني ويساهم في عودة قيمة العمل ورفع النمو وزيادة العملية الإنتاجية.
وأضاف عضو لجنة المالية والميزانية بالمجلس الشعبي الوطني، أن رفع الأجر الوطني الأدنى المضمون إلى 20 ألف دينار، قرار شجاع من رئيس الجمهورية لفائدة الطبقات الضعيفة في المجتمع وأنه يساهم في إعادة الثقة بين الدولة ومؤسساتها بعد التزام الرئيس بتعهداته خلال برنامجه الانتخابي .
وعن قرار الرئيس بخفض ميزانية التسيير إلى 50 بالمئة، قال تيغرسي أنه قرار سيٌجنب الدولة اللجوء الى اعتماد عجز الميزانية و الإستدانة ، ويعمل على ترشيد النفقات ويحد من الإستهلاك الجائر على -حد قوله- موضحا أن هناك وزارات في السابق لم تصل الى استهلاك 50 بالمئة من ميزانياتها سنويا.
وبخصوص التوجه نحو الرقمنة التي ألح عليها رئيس الجمهورية ، أشار أستاذ الاقتصاد السابق بجامعة الجزائر، إن الرئيس يريد القضاء على التسيير الإداري والبيروقراطي الذي نخر الاقتصاد الوطني من خلال تأكيده على رقمنة الإدارة التي ستساهم في الشفافية في التسيير وتُحرر الاقتصاد الوطني .
وأضاف عضو لجنة المالية والميزانية بالبرلمان، أن انشاء ديوان الفلاحة الصحراوية سيساهم في ترقية الزراعة في الجنوب التي أبانت قدرات هائلة من حيث الجودة والإنتاج، وأنه حان الوقت لدعم القطاعات والمناطق المنتجة التي تساهم في الدخل الوطني والأمن الغذائي .
وثمن النائب البرلماني توجه الدولة نحو انشاء وكالات وطنية للأمن الصحي والطيران المدني والإبتكار بالإضافة الى الوكالة الوطنية للطاقة التي اعتبرها -المتحدث- بالهامة لإحصاء الطاقات الموجودة في البلاد لكي يتسنى استغلالها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق