مجتمع

والي البليدة: إعادة فتح كافة المصالح المخصصة لكوفيد-19 بالولاية

تم إعادة فتح كافة المصالح المخصصة لمعالجة المرضى المصابين بوباء كوفيد-19 على مستوى المؤسسات الصحية المتواجدة بولاية البليدة بهدف التكفل بالمرضى الذين يتوافدون على هذه الهياكل الصحية، بحسبما ذكره الأمس الخميس الوالي السيد “كمال نويصر”.

وأوضح الوالي،بأنه لاحظ ارتفاع تدريجي لحالات الإصابة بفيروس كورونا ونقص في عدد الهياكل الاستقبال بعدما استأنفت المصالح الاستشفائية بالولاية تخصصها الأصلي في ظل الانخفاض في عدد الإصابات بالفيروس خلال فترة.

وأضاف السيد “نويصر”، مع الارتفاع التدريجي المسجل مؤخرا فضلنا إعادة فتح هذه المصالح لاستقبال مرضى كوفيد-19 وإعطاء الأولوية لمواجهة هذا الوباء، مشيرا إلى أن مصالحه جندت أكثر من 700 سرير داخل الهياكل الصحية تحسبا لاستقبال المرضى المصابين بالفيروس موزعة على مستشفيات فرانس فانون وإبراهيم تيريشين والعفرون ومفتاح وبوفاريك.

وقال السيد “نويصر”، أن مصالحه كانت قد سخرت أيضا في بداية انتشار الوباء في مارس الماضي 300 سرير خارج الهياكل الصحية (فندق) لم يتم استغلالها غير أنه تم إعادة تسخيره حاليا “تحسبا لأي طارئ.

كما أكد أيضا، التجند التام لكافة الأطقم الطبية عبر الولاية للتكفل بالمرضى، مشيدا بالخبرة التي اكتسبتها هذه الأطقم في مواجهة الوباء وبالمجهودات الجبارة المبذولة من طرفهم منذ بداية انتشار الوباء بالولاية في مارس الماضي.

من جهة أخرى، شدد السيد “نويصر” على أن مجابهة هذا الوباء لا يقتصر على توفير المنشآت الصحية والتجهيزات الطبية فحسب بل يتعداه للتقيد بالإجراءات الوقائية، مشيرا في  إلى ملاحظة إهمال كبير في التقيد بها (الإجراءات) في المقاهي والأسواق ووسائل النقل الجماعية والأماكن العامة.

وفي هذا الصدد عقدت اللجنة الولائية الموسعة للجنة الأمنية اجتماعا طارئا تم خلاله اتخاذ إجراءات ردعية وصارمة للسهر على تطبيق البروتوكول الصحي، حسب الوالي.

وتتمثل هذه الإجراءات في فرض تطبيق الإجراءات الوقائية في المقاهي والمطاعم ومنع استعمال الكراسي والطاولات داخل المقاهي باستثناء الشرفات المفتوحة، ومحاربة السلوكات غير الصحية في الأسواق اليومية والأسبوعية والمساحات التجارية الكبرى ومنع تنظيم الحفلات والولائم.

وتتضمن هذه الإجراءات أيضا تنظيم نشاط وسائل النقل الجماعي لمنع انتشار الفيروس بالإضافة إلى إلزامية ارتداء القناع الواقي داخل المؤسسات والإدارات العمومية وغلق منتزه “بهلي” ببلدية الصومعة وتعديل قرارات فتح المساجد وتنظيمها حفاظا على صحة المواطنين.

كما دعا الوالي المجتمع البليدي إلى التحلي بالوعي وروح المسؤولية وإعادة تبني السلوكات الوقائية حفاظا على الصحة العمومية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى