أخبار الوطن

وزارة التربية تنظّم ملتقى وطني تكويني لفائدة المدراء الولائيين الجدد

تنظّم وزارة التربية الوطنية ملتقى تكويني لفائدة مدراء التربية الجدد للولايات المعينين مؤخرًا، في إطار دعم ومرافقة الوافدين الجدد على رأس القطاع، حسب ما جاء اليوم السبت في بيان عن ذات الوزارة.

وأوضح البيان، أنّ وزير القطاع محمد واجعوط، أشرف أمس الجمعة، على افتتاح أشغال ملتقى وطني تكويني لفائدة مديري التربية الجدد للولايات المعينين مؤخرا، بعد حركة التغيير التي عرفها قطاع التربية في هذا السلك، حيث أكّد أنّ هذا الملتقى التكويني يندرج ضمن مخطط عمل الوزارة،  مشدّدًا على أهمية التكوين بالنسبة للعنصر البشري عمومًا وللمسير خاصة في قطاع التربية والذي يستوجب تمكّنه في التسيير البيداغوجي والتربوي إضافة إلى التسيير الإداري.

وأكّد ذات المسؤول خلال كلمته لدى افتتاح الملتقى الذي يحتضنه فرع الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات بالقبة (الجزائر العاصمة)، أنّ الوزارة ستسعى لمرافقة الوافدين الجدد على رأس القطاع في بعض ولايات الوطن وتوجيههم بما يكفل لهم أفضل سبل النجاح في مهامهم لتحقيق الأهداف المسطرة.

كما أشار إلى أنّ وزارة التربية أرادت أن يكون موضوع أوّل عملية تكوين لهذه السنة مخصصًا للامتحانات المدرسية الوطنية والمسابقات والامتحانات المهنية، وذلك لما لها من أهمية في الحياة المدرسية بمختلف مراحلها وفي الحياة الاجتماعية عموما، مبرزًا أهمية مثل هذه الملتقيات في تحسين المنظومة التربوية ورفع مستوى أداءها.

ويدوم هذا الملتقى يومين، ويشارك فيه 31 مدير تربية، يؤطرهم ستة من أقدم مديري تربية، ذوي الخبرة وثلاثة مديري فروع ديوان الامتحانات والمسابقات، يضيف البيان.

وتتضمّن المداخلات، مراحل تحضير وتنظيم الامتحانات المدرسية الوطنية، وكذا المشاركة في ثلاث ورشات سيتمّ خلالها تناول كل الإجراءات التحضيرية والتنظيمية وجميع الإشكالات التي قد تعترض مدير التربية في مختلف العمليات وطرق معالجتها.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى