ثقافة

وزارة الثقافة: اعادة فتح المسارح ودور الثقافة بعد 10 أشهر من الغلق

أسدت وزيرة الثقافة والفنون، مليكة بن دودة، تعليمة بإعادة فتح المسارح ودور الثقافة وفضاءات المؤسسات الثقافية تحت الوصاية التي أغلقت منذ أكثر من عشرة أشهر بسبب تفشي وباء كورونا (كوفيد-19)، حسبما أفاد به بيان للوزارة.

وأوضحت الوزارة أن قرار إعادة فتح المسارح ودور الثقافة وفضاءات المؤسسات الثقافية تحت الوصاية جاء على “إثر الاجتماع الذي عقدته السيدة بن دودة مع إطارات الوزارة مؤخرا (…) واستجابة لرغبة المثقفين والفنانين الماسة لتفعيل النشاطات الثقافية والفنية”.

وشددت الوزيرة في تعليمتها على “إلزامية احترام البروتوكول الصحي” للوقاية من تفشي وباء كورونا.

وكان الوضع الصحي أثر على الكثير من البرامج الثقافية، وتسبب في إلغاء عديد الفعاليات وتحويل جزء كبير منها إلى الفضاء الافتراضي.

ومن المنتظر أن تنظم فعاليات ومواعيد ثقافية، وتستضيف فضاءات الثقافة الأنشطة باعتماد بروتوكول صحي لحماية الجمهور والفاعلين الثقافيين حسب ذات البيان.

وقامت وزارة الثقافة بتاريخ 11 مارس الماضي بإلغاء جميع النشاطات والتظاهرات الثقافية في جميع هياكلها عبر التراب الوطني أين اتخذت السلطات العمومية إجراءات في إطار الحجر الصحي الجزئي والشامل لمواجهة هذا الوباء.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى