ثقافة

وزارة الثقافة تستحدث “جوازات سفر ثقافية”

وثيقة تُمكّن من دخول المؤسّسات الثقافية وحضور الفعاليات مجاناً

استحدثت وزارة الثقافة الجزائرية، مؤخّراً، وثيقة اطلقت عليها تسمية “جواز السفر الثقافي”؛ وهي وثيقة تمكن صاحبها من دخول المؤسّسات الثقافية التابعة لها، من مسارح وقاعات سينما ومتاحف ومواقع أثرية.

وقالت الوزارة إنّ الجواز يُسلَّم في مرحلة أولى للأطقم الطبية العاملة بالمستشفيات “اعترافاً وامتناناً بجهود الأطباء والممرّضين وكل السلك الطبي في مواجهة وباء كورونا”، على أن يشمل فئات أُخرى مستقبلاً.

وسلّمت وزيرة الثقافة، مليكة بن دودة، اليوم الثلاثاء حصّة من هذه “الجوازات” للأطقم الطبية وشبه الطبية للمؤسّسة الاستشفائية الجامعية “أول نوفمبر 1954” والمركز الاستشفائي الجامعي بوهران.

وجاء ذلك خلال زيارة عمل قام بها الوزير الأول عبد العزيز جراد، رفقة وفدٍ وزاري، إلى ولاية وهران وشملت مرافق صحية.

وإلى جانب هذه الوثيقة بحضور مختلف الأحداث و التظاهرات الفنية و الثقافية في الجزائر، سلّمت الوزيرة عدداً من الكتب للأطقم الطبية وللأطفال المصابين بالفيروس المعالجين في المؤسستين الصحيتين المذكورتين.

وعلى صفحتها في فيسبوك، نشرت الوزارة صوراً توضّح شكل “جواز السفر الثقافي”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق