أخبار الوطن

وزارة الشؤون الخارجية: تعرض سائقي شاحنات جزائريين لهجوم مسلح بمدينة غاو المالية

تعرض سائقو شاحنات جزائريون الى هجوم مسلح بمدينة غاو (مالي)، نفذته جماعة مسلحة تتكون من أربعة أشخاص على متن دراجات نارية، مما أدى إلى إصابة ثلاثة منهم، حسبما أفاد به أمس السبت بيان لوزارة الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج.

وحسب ذات البيان، “وقع هذا الهجوم بضواحي مدينة غاو (مالي) في حدود الساعة الثانية من صباح يوم 8 يوليو، في معسكر يستخدمه سائقو الشاحنات للراحة. وطالب افراد الجماعة المسلحة بالمال ليلجأوا بعد فشلهم في الحصول على ذلك إلى استخدام أسلحتهم النارية من طراز -الكلاشينكوف-، حسب سائقي الشاحنات”.

“وأصيب ثلاثة سائقي شاحنات جزائريين، أحدهم في حالة خطيرة، وتم نقلهم إلى مستشفى غاو حيث تم التكفل بهم. وغادر أحد سائقي الشاحنات المصابين المستشفى، فيما لايزال آخران تحت العناية الطبية”، يضيف المصدر.

وأكدت الوزارة أنه “وفقا للمعلومات المتوفرة، حالتهم ليست في خطر”، مضيفة أنه “لم يتم تبني هذا العمل الإجرامي الذي ينسبه سكان من هذه المدينة إلى العصابات الإجرامية التي تنشط في هذه المنطقة من مالي”.

وأوضحت الوزارة أن “القافلة تتكون من سبع شاحنات وسبعة سائقين وظفتهم شركة جزائرية في أنشطة نقل البضائع بين البلدين”، مشيرة إلى أن “السفارة الجزائرية في باماكو تتابع عن كثب أوضاع هؤلاء الرعايا”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى