أخبار الوطن

وزارة الصحة تضع برنامج لتجسيد توصيات أشغال الملتقى الوطني الأول حول تجديد المنظومة الصحية

سطرت وزارة الصحة، برنامجا قطاعيا موسعا لوضع حيز التنفيذ التوصيات المنبثقة عن الملتقى الوطني الأول حول تجديد المنظومة الصحية وتنفيذا لتعليمات و توجيهات رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون التي أعلن عنها في ختام أشغال اللقاء، وكذا في في إطار مساعي الحكومة الرامية إلى تحسين وضعية و ظروف ممارسي ومهنيي الصحة، حسب بيان للوزارة اليوم الأحد.

وقامت الوزارة -يضيف البيان- بإنشاء لجان مكلفة بمراجعة النصوص المتعلقة بالقوانين الخاصة بمستخدمي قطاع الصحة.

كما أكدت الإنتهاء من إجراءات صب العلاوة الاستثنائية الخاصة بكوفيد-19 لفائدة عمال الصحة، كما تم إعداد الإجراءات المالية الضرورية لأشطر هذه العلاوة الإستثنائية التي سيتم صبها في الآجال المتوقعة.

وتعكف الوزارة على التنسيق مع مختلف الوزارات المعنية من خلال الاتصال والتعاون لإعداد النصوص الضرورية المتعلقة بالتدابير التي قررها السيد رئيس الجمهورية لفائدة عمال الصحة والتي تخص التأمين الشامل، وكذا الإستفادة من منحة راس مال الوفاة من طرف ذوي حقوق العمال الذين إستشهدوا في إطار مجابهة هذه الجائحة.

وفي ذات الصدد فإن وزارة الصحة، تؤكد على أنّه فيما يخص مراجعة القوانين الأساسية الخاصة بعمال قطاع الصحة، فمن ضمن 10 قوانين أساسية، تم الإنتهاء من إعداد ستة ( 06) وإيداعها لدى مصالح المديرية العامة للوظيف العمومي.

وبالنسبة للأربعة المتبقية ، سيتم إيداع اثنين منها في غضون أسبوع في حين أن الإثنين المتبقيين يجرى إعدادهما وتصحيحهما، ويتعلق الأمر بـ: القوانين الأساسية للممارسين الطبيين الأخصائيين، الممارسين العامين، القابلات، أعوان التخذير والإنعاش، المتصرفين في الصحة، الممارسين المفتشين والمستخدمين شبه الطبيين .

وتجدر الإشارة إلى أن القوانين الأساسية الخاصة بالنفسانيين والفيزيائيين هي قيد الإعداد في إنتظار مساهمة الشركاء الإجتماعيين المعنيين الذين إتصلت بهم اللجنة المختصة.

فيما يخص تجسيد التدابير المعلن عنها من طرف السيد رئيس الجمهورية لفائدة مستخدمي الصحة و التي تخص منحة الوفاة والتغطية الشاملة في ميدان التأمين الصحي، فإن الإجراءات الضرورية قد تم الإنتهاء من تحضيرها وقد مكن ذلك من إعداد النصوص التي تم إرسالها للدوائر الوزارية الأخرى المعنية: المالية ، العمل والضمان الاجتماعي.

وتؤكد وزارة الصحة على أن باب الحوار والتشاور مع الشركاء الإجتماعيين مفتوح للإستماع إلى الإنشغالات والمشاكل المطروحة من قبل عمال ومهنيي القطاع.

كما تقف وزارة الصحة بكل احترام وإجلال أمام كافة المهنيين الذين لم يدخروا يوما مجهودا في سبيل مجابهة هذا وباء كورونا كوفيد-19 منذ ظهوره. وتؤكد الوزارة على ضرورة البقاء يقضين مع احترام التدابير الوقائية الخاصة بهذا الوباء خلال شهر رمضان الفضيل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى