مجتمع

وزارة المجاهدين: المجاهد إخلف مصطفى في ذمة الله

انتقل الى رحمة الله أمس الاثنين عضو جيش التحرير و أمين منظمة المجاهدين لولاية بجاية، المجاهد إخلف مصطفى، عن عمر ناهز ال80 سنة، حسب ما علم اليوم الثلاثاء لدى وزارة المجاهدين وذوي الحقوق.

و قد نشأ الفقيد، المولود يوم 9 أكتوبر 1940 ببجاية وسط أسرة محافظة على قيم ومبادئ الدين الإسلامي ومتشبعة بالقيم الوطنية إذ عاشت كبقية أبناء الوطن ويلات الظلم وجبروت المحتل الغاشم وسياسته الاستعمارية الممارسة على المواطنين العزل.

ويعد المرحوم من الرعيل الأول الذين التحقوا بصفوف الثورة التحريرية المظفرة بالولاية الثالثة التاريخية، حيث شارك في عديد المعارك لا سيما بالمنطقة الثانية بالولاية الأولى، لينتقل بعدها رفقة كتيبة من جيش التحرير إلى الحدود الجزائرية-التونسية، أين تجاوز خطي شال وموريس مرتين اثنتين وخاض معارك البطولات والمجد إلى جانب رفقائه وكانت معركة سوق أهراس الكبرى سنة 1958، أهم المعارك التي شارك فيها بكل بسالة وشجاعة.

وبعد الاستقلال, واصل المرحوم رسالته النضالية وفاء لإخوانه الشهداء، كما شغل عديد الوظائف في قطاع الصحة ومجالس منتخبة ببلدية بجاية، ثم أمين ولائي بالمنظمة الوطنية للمجاهدين لولاية بجاية إلى أن وافقته المنية.

وأمام هذا المصاب الجلل, فان وزارة المجاهدين وذوي الحقوق تعرب عن تعازيها لعائلة الفقيد، داعية أن “يتغمد الله روحه بواسع الرحمة والرضوان ويسكنه فراديس الجنان مع عباده الذين أنعم عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا وأن يلهم أهله ورفاقه جميل الصبر والسلوان”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق