آخر الأخبارأخبار الوطن

وزير الاتصال: القنوات الإذاعية لعبت دورًا بارزًا في ضمان التغطية والمعالجة الإعلامية اللازمة لملف “كوفيد -19”

قال وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، السيّد عمّار بلحيمر، إنّ القنوات الإذاعية والموضوعاتية والمحطّات الإذاعية الجوارية، لعبت دورًا بارزًا في ضمان التغطية والمعالجة الإعلامية اللازمة لملف “كوفيد- 19”.

وأضاف وزير الاتصال، في كلمة ألقاها بمناسبة إحياء الطبعة العاشرة لليوم العالمي للإذاعة، أن إصابة عدد من الصحافيين وأسرة الإذاعة المركزية والمحليّة بالوباء، لم تثن أسرة هذه المؤسّسة العتيدة عن مواصلة مهمّتها خدمة للمواطن رغم صعوبة الظرف وخطورة الوباء، على حدّ تعبيره.

هنا، وجّه السيّد بلحيمر، خلال اللقاء الذي حمل شعار “الإذاعة مرافق دائم للمجتمع في كلّ الظروف والأزمات، جائحة كورونا كعيّنة”، تحيّة تقديرٍ واحترام إلى “كلّ هؤلاء الذين رافقوا المواطن باستمرار على مدار قرابة سنة من ظهور الجائحة من خلال مختلف البرامج المكيّفة والمبتكرة عبر أمواج الإذاعة بمختلف لغات البثّ”.

يشير المتحدّث، إلى أنّ هذه الوسيلة التي تساير مستجدّات كورونا، عرفت لاسيما بفضل الإنترنت وملفّات البودكاست التي تتيح الاستماع إلى برامج طويلة في الوقت المختار كيفية التأقلم من التطوّر التكنولوجي الحاصل، إذ تستقطب ثلاثة ملايير متابع يستمعون لنحو مليار محطّة إذاعية عبر العالم تبثّ برامجها بآلاف اللغات.

وختم وزير الاتصال السيّد عمار بلحيمر كلمته قائلًا “إن الإذاعة التي تصل المواطن أينما كان، وتُقدّم له باستمرار باقة متنوّعة من البرامج، كتلك المتعلّقة بالرياضة وأخبار الطقس وحركة المرور وتحضى بثقة المتلقي، إذ يعتبر غالبية المواطنين أن هذه الوسيلة الإعلامية هي الأكثر مصداقية خاصة منذ ظهور جائحة كورونا”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثمانية − 8 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق