آخر الأخبارأخبار الوطن

وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة: تطهير قطاع الإعلام و تنظيم الإشهار العمومي يندرج ضمن سياسة الحكومة في تطبيقها لمبدأ الشفافية في التسيير

 شدد وزير الاتصال، الناطق الرسمي للحكومة البروفيسور ،عمار بلحيمر،اليوم الاثنين، على أن مسعى تطهير قطاع الاعلام وتنظيم الاشهار العمومي يندرج في إطار سياسة الحكومة في تطبيقها لمبدأ الشفافية في التسيير.

أكد وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة عمار بلحيمر في حوار مع جريدة “الوسط”، أن المسعى الذي كانت قد شرعت فيه الحكومة لتطهير قطاع الإعلام و تنظيم الإشهار العمومي “لا يرتبط بأي مسؤول حكومي ولا أي منصب, وبالتالي فإن كافة المسؤولين سيعملون على تحقيق هذه النظرة”، مضيفا بأنها “عازمة على إحداث القطيعة مع الممارسات السابقة وهو مخطط الورشات التي فتحتها الوزارة لاستكمالها”،كما ذّكر بأن الإشهار هو وسيلة للحفاظ واستمرار وسائل الإعلام و”جعلها في منأى عن التمويلات المشبوهة”.

أما بالنسبة لمختلف الجوانب المتعلقة بالممارسة الإعلامية، فقد أشار وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة  إلى أن وزارته “بصدد وضع الآليات التي تسمح للإعلاميين بالإشراف على مهنة الصحافة”، و ذلك من خلال المجالس التي ستنصب لهذا الغرض، كمجلس ضبط الصحافة المكتوبة و القطاع السمعي-البصري.

وتندرج كل هذه الخطوات يقول وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة في إطار العمل على التأسيس لممارسة إعلامية “مهنية وموضوعية وبناءة،يمكنها تحقيق ما ينتظره المواطن منها”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق