إقتصاد

وزير الانتقال الطاقوي: التأكيد على مرافقة فرع الطاقات المتجددة

استقبل وزير الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة بن عتو زيان، الرئيس والمدير العام لمجمع الطاقة الشمسية على التوالي مهدي بن ديمراد وبوخالفة يايسي حيث تطرق معهما إلى مرافقة الوزارة في إطار تعميم استخدام الطاقات المتجددة.

وقد أشار بيان للوزارة أن هذا اللقاء الذي انعقد أمس الاثنين بمقر الوزارة يندرج في إطار المشاورات حول تطبيق خارطة طريق لهذه الدائرة الوزارية ويرمي الى التماس أراء صناعيي القطاع.

كما يتطلع هذا اللقاء ليكون فضاء لتعزيز شراكة دائمة بين وزارة الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة ومجمع الطاقة الشمسية بهدف المساهمة في تحقيق الأهداف والمشاريع الرامية الى الترويج للطاقات المتجددة.

وخلال هذا اللقاء، أعرب السيد بن ديمراد عن رغبة الصناعيين في القطاع في التكتل والتعاون بين أعضائه وتشكيل قوة مقترحات ودعم لبرامج الانتقال والنجاعة الطاقوية.

كما أشاد بإطلاق المناقصة حول مشروع “سولار 1000″، موضحا أن نسبة التكامل الوطني المطلوبة “قابلة للتحقيق” وذلك من خلال إسهام الصناعيين الجزائريين.

كما أتيحت الفرصة لرئيس مجمع الطاقة الشمسية لعرض بعض القيود المتعلقة على سبيل المثال بالإعفاء الضريبي على الأدوات المكونة للألواح الشمسية.

من جهة أخرى, أعرب السيد بن ديمراد عن أمله في إنشاء مخبر وطني للتجارب و الاعتماد باشراك الصناعيين الخواص وكذا إطلاق مناقصات في المزاد لإنتاج الطاقات المتجددة وذلك من أجل انخراط أفضل للصناعيين الجزائريين في ديناميكية الانتقال الطاقوي.

كما أعلن المتدخل عن عقد ندوة وطنية حول المناقصات في المزاد المقررة في أكتوبر القادم مضيفا أن وزارة الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة مدعوة لهذه الندوة.

كما أعرب عن رغبته في مرافقة مشاريع الطاقة المدرجة في مخطط تطوير المجمع و المتعلقة باستخدام الطاقات المتجددة في المجال الفلاحي بعيدا عن الشبكة الوطنية للكهرباء.

من جهة أخرى أعرب الوزير عن رغبة وزارته في إقامة تعاون مع المجمعات في مجال التكوين مع إشراك القطاعات المعنية سيما وزارة التكوين والتعليم المهني ومختلف الشركاء على المستوى الوطني والدولي مؤكدا استعداده لدعمها في تعميم الطاقات المتجددة في القطاع الفلاحي بالنظر للطابع “الاستراتيجي” ومساهمته في الأمن الطاقوي والغذائي للجزائر، حسب البيان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى