أخبار الوطن

وزير البريد والمواصلات يشرف على افتتاح يوم تحسيسي حول “حالات التنافي وتعارض المصالح”

أشرف وزير البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية إبراهيم بومزار، رفقة رئيس الهيئة الوطنية للوقاية من الفساد ومكافحته السيد طارق كور، اليوم الأربعاء على افتتاح اليوم الإعلامي والتحسيسي حول حالات التنافي وتعارض المصالح الذي تم تنظيمه من طرف الوزارة بالتعاون مع الهيئة الوطنية للوقاية من الفساد ومكافحته، وبحضور مسؤولي الهياكل المركزية للوزارة وكذا ممثلي المؤسسات والهيئات تحت الوصاية والإشراف.

وأشار السيد بومزار في مستهل فعاليات هذا اللقاء إلى الأهمية البالغة التي توليها الحكومة لمسألة مكافحة الفساد وأخلقة العمل التسييري، المستلهمة من التزامات السيد رئيس الجمهورية، وأشار ٳلى ضرورة تحلي الأعوان العموميين القائمين على الشأن العام بخصال الأمانة والشفافية في أداء مهامهم على رأس الإدارات الهيئات والمؤسسات المسند ٳليهم تسييرها، فضلا عن الحرص على استيفاء المبادئ والضمانات التي تكفل حماية المال العام، مما يسمح بتوجيه القدرات والموارد العمومية المسخرة نحو تحقيق أهداف التنمية المستدامة في آفاق 2030 باعتبارها أولوية وطنية.

كما عرج وزير البريد والمواصلات، في معرض مداخلته، على تفاصيل العملية النوعية التي بادرت بها الوزارة ضمن مسعى تشجيع ومرافقة الشباب حاملي المشاريع وٳشراكهم في ٳنجاز مشاريع الطلب العمومي، من خلال إطلاق منصة “صفقتك”، بوصفها أداة حديثة مكملة تندرج في جهود القطاع المتواصلة لتكريس معايير المنافسة، الشفافية والتكافؤ، تكمن في تحقيق نجاعة برامج التنمية الوطنية وترشيد نفقات الدولة.

تجدر الإشارة أنه وحرصا من القطاع على ضرورة تحلي الإطارات التابعة للجهات الموضوعة تحت وصايته أو ٳشرافه، بالالتزام الصارم بأحكام الإطار القانوني المرجعي المنظم لممارسة الصلاحيات والقيام بالمهام على مستوى الوظائف العليا أو المناصب الإدارية، المكرسة، لاسيما تلك المقررة بموجب الأمر رقم 07-01 المؤرخ 01 مارس 2007 يتعلق بحالات التنافي والالتزامات الخاصة ببعض المناصب والوظائف، تم توجيه مذكرة الى هياكل الادارة المركزية والمصالح الخارجية، علاوة على هياكل المتعاملين العموميين الناشطين في شقي البريد والاتصالات الالكترونية، لٳطلاع الاطارات المعنية، بالوضعيات التي من المرجح أن تعترض مسارهم المهني أثناء وبعد ممارسة مهامهم، وما قد يترتب عنها من تناف وتعارض في المصالح، فضلا عن عرض للقواعد والقيود الاحترازية والممارسات الفاضلة التي تهدف إلى تمكينهم من تحاشي مواجهة هذه الحالات.

تجدر الإشارة ٳلى أن هذا الحدث الذي تم تحضيره ليكون بمثابة منبر للإعلام والتحسيس بموضوع حالات التنافي وتعارض المصالح، كان بمثابة فضاء لتبادل التجارب والرؤى والمقترحات لإثراء التجربة الوطنية الوثيقة الصلة بالموضوع، وتخللت أشغاله مداخلات و نقاشات تناوب على تنشيطها مجموعة من المتدخلين الممثلين للهيئات و المؤسسات المدعوة.

في الختام أشار السيد الوزير إلى ضرورة التزام الاطارات المسيرة بالتطبيق الصارم للقوانين والتنظيمات الضابطة للظاهرة المعروضة للدراسة والنقاش خلال هذا الموعد التشاوري، في جميع المؤسسات والهيئات الموضوعة تحت الوصاية أو الإشراف، وذلك بغية ٳسهام القطاع الفاعل في الجهود الوطنية الرامية ٳلى الوقاية من الفساد و مكافحته، و ٳضفاء مزيد من النزاهة و الشفافية على التسيير العمومي، لاسيما في نطاقه الاقتصادي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق