أخبار الوطن

وزير التربية الوطنية يثمن جهود كافة منتسبي الأسرة التربوية لإجراء الإمتحانات الرسمية  

ثمن وزير التربية الوطنية محمد واجعوط اليوم الأربعاء بولاية أدرار، جهود كافة منتسبي القطاع لإجراء الإمتحانات الرسمية وإنهاء الموسم الدراسي في” ظروف حسنة”.

وأكد الوزير عقب إشرافه على انطلاق امتحان مادة اللغة الفرنسية ضمن الفترة المسائية لاختبارات نهاية مرحلة التعليم الإبتدائي للموسم الدراسي 2020/2021 بابتدائية “مالك بن أنس “بعاصمة الولاية “، أن كافة الإجراءات التنظيمية لضمان السير الحسن للإمتحانات قد اتخذت خاصة ما تعلق بالتأكيد و الإلتزام الصارم بالبروتوكول الصحي المعتمد لمكافحة تفشي فيروس كورونا المستجد عبر كافة مراكز الإمتحان”.

وأشار السيد واجعوط أن اختيار ولاية برج باجي مختار الحدودية محطة لإعطاء إشارة الانطلاق الرسمي لإجراء هذه الإمتحانات “يحمل أكثر من دلالة رمزية خاصة بهذه الجماعة المحلية الفتية التي رفعت التحدي في إنجاح هذا الموعد التربوي الوطني”.

وأشاد وزير التربية الوطنية بالمناسبة بتظافر جهود مختلف مستخدمي القطاع خاصة الشركاء الاجتماعيين المحليين الذين أكدوا على “روح المسؤولية في المساهمة الفعالة لإنجاح هذه المواعيد التربوية الرسمية و استكمال الموسم الدراسي الحالي في ظروف حسنة”.

وجدد وزير القطاع استنكاره الشديد كأستاذ قبل أن يكون وزيرا للاعتداء الشنيع الذي كانت قد تعرضت له المعلمات ببرج باجي مختار، مؤكدا في هذا الصدد أن “الأستاذ خط أحمر ولا يمكن السماح أبدا بالتعرض لكرامته بأي شكل من الأشكال”.

وأشار السيد واجعوط إلى التقائه بالمعلمات و أولياء أمورهن، مطمئنا إياهن بمرافقتهن بكافة الإجراءات لضمان حقوقهن.

على صعيد آخر، ذكر الوزير أن العمل متواصل على مستوى دائرته الوزارية لإعداد القانون الأساسي لمستخدمي سلك قطاع التربية الوطنية.

وكان وزير التربية الوطنية قد أعطى صباح اليوم الأربعاء من ابتدائية ”19 مارس 1962” ببرج باجي مختار إشارة الإنطلاق الرسمي لإمتحان نهاية التعليم الإبتدائي للموسم الدراسي 2020/2021.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى