أخبار الوطن

وزير التربية: تثمين الخبرة والشهادة بالنسبة للأساتذة المتعاقدين في مسابقة التوظيف المقبلة

أكد وزير التربية الوطنية، محمد واجعوط، اليوم الأحد بالجزائر العاصمة، أنه سيتم منح الفرصة للأساتذة المتعاقدين للمشاركة في مسابقة توظيف الاساتذة المقبلة من خلال تثمين الخبرة والشهادة.

وأوضح الوزير في تصريح للصحافة على هامش اشرافه على اعطاء اشارة انطلاق امتحانات البكالوريا دورة 2021، أن “الوزارة اعتمدت هذه السنة التوظيف على أساس الشهادة طبقا للقانون”، مبرزا أنه سيتم “منح الفرصة للأساتذة المتعاقدين للمشاركة في مسابقة التوظيف وتثمين الخبرة والشهادة”.

وأفاد الوزير أن “الامور لم يتم ضبطها بعد بالنسبة لهذه المسابقة لاسيما فيما يخص تحديد الاحتياجات في مواد الاختصاص”.

ومن جهة اخرى، شدد وزير التربية على ضرورة ايلاء “اهتمام كبير للتأطير الصحي” لا سيما في ظل جائحة كورونا (كوفيد-19)، داعيا إلى تكثيف الرقابة الصحية والاهتمام بتوفير النقل المدرسي والوجبات الساخنة للتلاميذ إلى جانب المرافق الاخرى الترفيهية والرياضية.

وبخصوص انطلاق امتحانات شهادة البكالوريا، قال الوزير أن هذا الامتحان يجري في “ظروف استثنائية بامتياز” للسنة الثانية على التوالي، مؤكدا أن كل الظروف تم تهيئتها لإنجاح هذا الموعد الذي يأتي عقب الاعلان عن نتائج امتحان نهاية الطور الابتدائي.

من جانبها، أكدت مديرة التربية للجزائر-غرب، غنيمة ايت ابراهيم، أنه تم خلال هذا الموسم الدراسي “استغلال القوائم الاحتياطية بالنسبة للأطوار التعليمية الثلاثة كما تم اللجوء الى المتعاقدين في التوظيف بالنسبة لبعض المواد”.

وأبرزت انه في مقاطعة التربية للجزائر غرب، تم توظيف 127 استاذ متعاقد في اللغة الفرنسية في طور التعليم الابتدائي، مؤكدة أن هذه المقاطعة بصدد “انهاء تأشيرة مخطط الموارد البشرية بعد استخراج المناصب الشاغرة في انتظار اعلان الوزارة على مسابقة التوظيف على أساس الشهادة”.

وبالنسبة للتأطير الاداري، ذكرت ذات المسؤولة أنه تم اللجوء خلال السنة الماضية لاستغلال القوائم الاحتياطية بالنسبة للتأطير الاداري، مشيرة إلى أن “هؤلاء المديرين يستفيدون حاليا من التكوين قبل تنصيبهم”.

وكان وزير التربية الوطنية أعطى صباح اليوم إشارة الانطلاق الرسمي لامتحان شهادة البكالوريا من ثانوية علي بوسحابة ببلدية الدرارية (غرب العاصمة).

ويجتاز أزيد من 731 ألف مترشح اليوم الاختبارات لنيل شهادة البكالوريا دورة يونيو 2021، موزعين على 2528 مركز عبر التراب الوطني، في ظروف استثنائية بسبب انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19).

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى