آخر الأخبارأخبار الوطن

وزير الداخلية للتلفزيون الجزائري : الدولة لن تتخلى عن المتضررين من الحرائق

كشف وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، السيد كمال بلجود أن الدولة لن تتخلى عن المتضررين عن حرائق الغابات التي سجلتها الجزائر في الأيام الأخيرة.

وأضاف السيد بلجود لدى نزوله ضيفا على النشرة الرئيسة بالتلفزيون الجزائري، أن هناك خلايا على مستوى كل ولاية تشتغل على ملف التعويضات، داعيا المتضررين إلى تقديم حجم الأضرار التي تكبدوها إلى هذه اللجان المنصبة.

وشدد وزير الداخلية على أن مصالحه لن تقبل بأي تصريح كاذب قد يؤدي إلى تغليط اللجنة المحلية المكلفة بملف تعويض المتضررين.

وعبر السيد كمال بلجود عن ارتياحيه لعدم تسجيل خسائر في الأرواح رغم ارتفاع عدد الحرائق، متمنيا الشفاء العاجل لكل الجرحى الذين ساهموا في اخمادها.

وقال وزير الداخلية أنه منذ بداية تسجيل الحرائق تدخلت الدولة بامكانيات كبيرة متمثلة في تسخير 20 ألف عون من الحماية المدنية و5000 عون من مصالح الغابات و85 رتل متنقل بالاضافة إلى المروحيات التي استعملتها الحماية المدنية والتي ساهمت في اخماد هذه الحرائق.

وحيى وزير الداخلية بالمناسبة كل المواطنين الذين ساهموا وتدخلوا في اخماد الحرائق التي عرفتها العديد من الولايات قائلا “سجلنا الهبة الشعبية ، المواطنون في كل هذه الاماكن تدخلوا وقدموا  مساعدات كبيرة و الشعب الجزائري يبرهن في كل مرة أنه دائما بجانب بلده”.

وكشف السيد كمال بلجود أن التحقيقات الأولية أثبتت تورط اليد الاجرامية من قبل أشخاص هدفهم بث الفوضى في البلاد وأفضت إلى وضع حد لنشاط خمسة عشر (15) شخصا افتعلوا الحرائق في عدة ولايات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثمانية + 4 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق