أخبار الوطن

وزير الداخلية يترأس اجتماعا لمتابعة وتيرة التكفل بملف التنمية المحلية ومناطق الظل

ترأس وزير الداخلية والجماعات المحلية و التهيئة العمرانية، كمال بلجود، اليوم الاثنين اجتماعا جمعه بالولاة و الولاة المنتدبين، يندرج في اطار متابعة وتيرة تنفيذ تعليمات رئيس الجمهورية،السيد عبد المجيد تبون، بخصوص التكفل بملف التنمية المحلية و استدراك النقائص التنموية بمناطق الظل، حسب ما أفاد به بيان للوزارة.

و جاء في البيان أن وزير الداخلية و الجماعات المحلية و التهيئة العمرانية، “ترأس اليوم الاثنين 21 ديسمبر 2020، اجتماعا عبر تقنية التحاضر عن بعد، جمعه بالولاة والولاة المنتدبين بحضور رؤساء الدوائر لجميع ولايات الوطن”.

ويندرج هذا اللقاء، — يضيف البيان– في إطار “سلسلة الاجتماعات الدورية لمتابعة وتيرة تنفيذ تعليمات رئيس الجمهورية، المسداة منذ أول إجتماع للحكومة بالولاة شهر فيفري 2020، و المؤكد عليها بمناسبة الاجتماع التقييمي الذي ترأسه شهر أوت المنصرم، بخصوص التكفل بملف التنمية المحلية و استدراك النقائص التنموية بمناطق الظل”.

و تابع البيان أن الاجتماع خص في مستهل أشغاله “عرضا لتقدم المشاريع التنموية المسطرة لفائدة مناطق الظل عبر مختلف ولايات الوطن”, مبرزا في هذا الإطار، أن الوزير “جدد التأكيد على ضرورة الاحترام التام والتقيد الصارم بالآجال الملتزم بها بخصوص تنفيذ المشاريع المسجلة”.

كما أكدوزير الداخلية بالمناسبة على”ضرورة مواصلة العمل على التكفل العاجل بانشغالات المواطنين ذات الأولوية،سيما تلك المتصلة بظروفهم المعيشية خلال فصل الشتاء، على غرار الربط بشبكات الغاز الطبيعي, و المياه الصالحة للشرب، و التطهير،و تسهيل تنقل المواطنين، تنفيذا لالتزامات  رئيس الجمهورية”،مذكرا ب”التعليمات المتعلقة بضرورة اللجوء إلى الحلول البديلة المستعجلة، إن استدعى الأمر ذلك، لتخفيف عبء الظروف المناخية على ساكنة هذه المناطق”.

وبخصوص ظروف تمدرس التلاميذ، جدد  بلجود “التنويه بالأولوية القصوى التـي يكتسيها هذا الملف، سيما ما تعلق بالنقل والإطعام المدرسي و التدفئة”، مشددا على “تعبئة كل الموارد البشرية و المادية لفائدتها، سيما على مستوى
المناطق النائية والجبلية، كما اطلع على مستوى التقدم في تنفيذ التعليمات المسداة سابقا بخصوص الوجبات الساخنة والنقل والتدفئة المدرسيين”.

و بالنظر للوضع الصحي الراهن، خلص البيان الى أن الاجتماع “تناول عبر تقنية التحاضر عن بعد، تقييما لمدى تنفيذ التدابير الوقائية المقررة للتحكم في انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19)، كما شكل اللقاء فرصة لتعزيز التنسيق المركزي/ المحلي بخصوص ضبط المخطط اللوجستي الضروري لنقل اللقاح وتخزينه وتوزيعه، والذي تعكف عليه وزارة الداخلية، وفقا لما أقره  الوزير الأول”.

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى